منظمة حقوقية تدعو "الانتقالي" المدعوم إماراتيا للإفراج عن طلاب يمنيين يحتجزهم

عناصر المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا يتهمون بممارسة كثير من الانتهاكات في اليمن (رويترز)
عناصر المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا يتهمون بممارسة كثير من الانتهاكات في اليمن (رويترز)

دعت منظمة "سام" (SAM) للحقوق والحريات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا إلى إطلاق سراح 4 طلاب يمنيين تحتجزهم قواته في عدن جنوبي اليمن.

وقالت المنظمة -ومقرها مدينة جنيف السويسرية- في بيان نشرته على حسابها بتويتر إن الطلاب الأربعة تم احتجازهم أثناء وصولهم مطار عدن في الرابع من سبتمبر/أيلول الجاري، قادمين من مطار الخرطوم.

والطلاب المحتجزون -وفق بيان المنظمة- هم إبراهيم محمد أحمد الشهاري، وحسام منصور العريقي، وأحمد معين أحمد المداني، وحسام طارق الشيباني.

ومنذ أغسطس/آب 2019، تخضع العاصمة عدن لسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من جانب الإمارات.

ولفت البيان إلى أن سيارة عسكرية اعتقلت الطلاب الأربعة إضافة لسائق السيارة الذي كان ينتظرهم في المطار، حيث اقتيدوا إلى مقر البحث الجنائي، وبعد تواصل أهالي الطلاب توصلوا إلى معلومات تفيد بنقل أبنائهم إلى معسكر بدر المحاذي للمطار.

وشددت "سام" على ضرورة إطلاق سراح الطلاب الأربعة بشكل فوري دون اشتراطات، لما يشكله ذلك الأمر من مخالفة واضحة لحرية التنقل والسلامة الجسدية التي كفلها القانون الدولي.

ويأتي بيان المنظمة بعد يومين من مقتل شاب يمني (يحمل جنسية أميركية) في إحدى النقاط الأمنية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة لحج (جنوب)، وحظي بردود أفعال حكومية وشعبية واسعة.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من حريات
الأكثر قراءة