تضامنا مع معتقلي الرأي.. صحفي مصري يبدأ اعتصاما وإضرابا مفتوحا عن الطعام

كارم يحيى دعا كل الصحفيين للتضامن مع زملائهم المعتقلين (الجزيرة)
كارم يحيى دعا كل الصحفيين للتضامن مع زملائهم المعتقلين (الجزيرة)

أعلن الصحفي المصري والمرشح السابق لمنصب نقيب الصحفيين، كارم يحيى، أمس الثلاثاء إضرابه عن الطعام، واعتصامه بمبنى النقابة تضامنا مع زميله هشام فؤاد المضرب عن الطعام في سجن ليمان طرة منذ السبت الماضي، وكذلك تضامنا مع كل الزملاء الصحفيين ومعتقلي الرأي، حسبما كتب على حسابه بفيسبوك.

وقال يحيى إنه أبلغ أعضاء مجلس النقابة قراره بالدخول في اعتصام مفتوح بالدور الثامن من النقابة، وهو مقر الكافيتيريا حيث إنه المكان الوحيد المفتوح في النقابة، وكذلك دخوله في إضراب عن الطعام.

وتوقع يحيى في تصريح -للجزيرة نت- أن الأمر ربما سيكون أصعب من اعتصامات كثيرة خاضها قبل ذلك، وأنه لا يخشى محاولات التضييق بأشكالها المختلفة التي ربما يتعرض لها من المسؤولين عن المبنى.

وأضاف أن الاعتصام والإضراب عن الطعام مفتوحان لحين الإفراج عن الزميل هشام فؤاد، الذي استنفد مدة الحبس الاحتياطي القصوى -المقدرة بعامين- في 25 يونيو/حزيران الماضي، أو إنهاء إضرابه، ورأى أن إضراب الجوع بنقابة الصحفيين "المحبوسة أيضا" خطوةً في طريق الحرية، داعيا كل الصحفيين للتضامن مع فؤاد وإضرابه عن الطعام في مواجهة كل ما يمثله استمرار اعتقاله من ظلم واعتداء على الحقوق والقانون.

يذكر أنه أُلقي القبض على فؤاد في 25 يونيو/حزيران 2019 على ذمة القضية المعروفة إعلاميا باسم "خلية الأمل" وضمت القضية البرلماني السابق زياد العليمي، والناشط حسام مؤنس، والصحفي هشام فؤاد، والخبير الاقتصادي عمر الشنيطي وغيرهم، بتهمة بتمويل جماعة أسست على خلاف القانون، ومساعدتها على تحقيق أهدافها ونشر أخبار كاذبة.

وذكر بيان للداخلية، وقت القبض عليهم، أنها رصدت مخططا عدائيا أعدته قيادات جماعة الإخوان من الخارج بالتنسيق مع القيادات "الإثارية" الموالية لها ممن يدعون أنهم من ممثلي القوى السياسية المدنية تحت مسمى "خطة الأمل".

وقال البيان إن الخلية تقوم على توحيد صفوفهم وتوفير الدعم المالي من عوائد وأرباح بعض الكيانات الاقتصادية التي يديرها قيادات الجماعة والعناصر "الإثارية" لاستهداف الدولة ومؤسساتها وصولا لإسقاطها تزامنا مع الاحتفال بذكرى "ثورة 30 يونيو".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بدأ عدد من الصحفيين المصريين إضرابا عن الطعام بمقر نقابة الصحفيين بوسط القاهرة تحت شعار “صحفيون ضد قانون التظاهر”، احتجاجا على القانون وللمطالبة بإلغائه والإفراج عن المعتقلين.

13/9/2014

تعرض عشرات المعتقلين المصريين بسجن العقرب للإغماء نتيجة استمرارهم بالإضراب المفتوح عن الطعام، حيث يخوض نحو 300 سجين إضرابا مفتوحا عن الطعام احتجاجا على وفاة المعتقليْن السياسيين علاء الدين سعيد والصحفي محمود صالح بسبب البرد الشديد. تقرير: مصطفى ازريد تاريخ البث: 2020/1/12

المزيد من حريات
الأكثر قراءة