بعد إضرابه عن الطعام.. نقل الصحفي الفلسطيني المعتقل علاء الريماوي إلى المستشفى

يواصل الصحفي علاء الريماوي إضرابه عن الطعام منذ اعتقاله من منزله برام الله فجر الأربعاء الماضي

الصحفي الفلسطيني علاء الريماوي
الصحفي الفلسطيني المعتقل علاء الريماوي (مواقع التواصل الاجتماعي)

أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية اليوم السبت أن إسرائيل نقلت الصحفي المعتقل علاء الريماوي إلى المستشفى؛ إثر استمراره في الإضراب عن الطعام.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها للأناضول المتحدث باسم الهيئة التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية الإعلامي مجدي العدرا.

وقال المتحدث لقد "تم نقل الريماوي من مركز توقيف عتصيون (جنوبي بيت لحم) إلى مستشفى شعاري تسيدك الإسرائيلي بالقدس المحتلة، لإجراء فحوصات طبية".

وأضاف أن "الريماوي (43 عاما) يواصل الإضراب ضد اعتقاله التعسفي، ورفضا لظروف التوقيف القاسية".

ويدير الريماوي شبكة "جي ميديا" (Jmedia) الإعلامية، وهو معتقل سابق، وقد أمضى في السجون الإسرائيلية أكثر من 10 سنوات، وجزء منها في الاعتقال الإداري.

والاعتقال الإداري حبس بأمر عسكري إسرائيلي دون لائحة اتهام، لمدة تصل 6 شهور، قابلة للتمديد.

وتعتقل السلطات الإسرائيلية نحو 4 آلاف و400 فلسطيني في سجونها، بينهم 39 سيدة، ونحو 155 طفلا، فيما يقارب عدد المعتقلين الإداريين 350، حسب مؤسسات معنية بشؤون الأسرى.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد اعتقلت علاء الريماوي فجر الأربعاء الماضي من منزله برام الله، وقد أعلن بعدها الصحفي الفلسطيني إضرابه عن الطعام رفضا للاعتقال.

وأدانت نقابة الصحفيين اعتقال الريماوي واستمرار اعتقال صحفيين آخرين، وطالبت المؤسسات الحقوقية الدولية بالتدخل لحماية الصحفيين.

المصدر : وكالة الأناضول