الإنتربول يعلن توقيف 195 متورطا بالاتجار بالبشر وتهريب مهاجرين

العملية نفذت بدعم من 24 بلد أصل أو عبور أو مقصد، بالقارتين الأفريقية والأوروبية وتم تحرير 500 من ضحايا الاتجار بالبشر

الإنتربول نفذ عملية واسعة النطاق لمكافحة تهريب البشر والاتجار بالمهاجرين (الفرنسية)
الإنتربول نفذ عملية واسعة النطاق لمكافحة تهريب البشر والاتجار بالمهاجرين (الفرنسية)

قالت منظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول)، أمس الجمعة، إنها "نفذت عملية واسعة النطاق، لمكافحة تهريب البشر، والاتجار بالمهاجرين، أسفرت عن اعتقال 195 شخصا".

وأوضح "الإنتربول" على موقعه الرسمي، أن "المغرب لعب دورا مهما في العملية، التي نفذت ما بين 28 مارس/آذار الماضي، و2 أبريل/نيسان الجاري".

وزاد "العملية نفذت بدعم من 24 بلد أصل أو عبور أو مقصد، بالقارتين الأفريقية والأوروبية" متابعا "وتم تحرير 500 من ضحايا الاتجار بالبشر". كما جاء في وكالة الأناضول.

الإنتربول: المغرب قدم معلومات استخبارية مكنت السلطات الإسبانية من اعتقال اثنين من المهربين الرئيسيين المعروفين (الفرنسية)

ومن بين المعتقلين الـ 195، بحسب المنظمة، يوجد 88 شخصا متهما بالاتجار بالبشر و63 متهما بتهريب المهاجرين.

وأوضح "الإنتربول" أن "المغرب قام بدور مهم في هذه العملية، حيث استقبل وحدة تنسيق العمليات، ونفذ 49 عملية اعتقال".

وأفاد بأن المملكة المغربية "قدمت معلومات استخبارية، مكنت السلطات الإسبانية من اعتقال اثنين من المهربين الرئيسيين المعروفين بتسهيل نقل المهاجرين السريين من القارة الأفريقية".

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إنه بعد عقد من إحالة مجلس الأمن الدولي الوضع في ليبيا إلى ادعاء المحكمة الجنائية الدولية ما زالت العدالة بعيدة المنال، ولا يزال الإفلات من العقاب متفشيا.

25/2/2021
المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة