بتهمة تحقير رئيس دولة صديقة.. القضاء الأردني يوقف قياديا إخوانيا

توقيف بادي الرفايعة جاء على خلفية منشور اعتبر تحقيرا للرئيس المصري (الجزيرة)
توقيف بادي الرفايعة جاء على خلفية منشور اعتبر تحقيرا للرئيس المصري (الجزيرة)

قال مراسل الجزيرة في عمان إن السلطات القضائية الأردنية قررت اليوم توقيف المدير التنفيذي للحملة الانتخابية لحزب جبهة العمل الإسلامي بادي الرفايعة، بتهمة إطالة اللسان وتحقير رئيس دولة صديقة.

وذكر عبد القادر الخطيب محامي الرفايعة للجزيرة أن التوقيف جاء على خلفية منشور له على صفحته على موقع فيسبوك يخص الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

واستهجن المحامي توقيف المدير التنفيذي للجنة حزب جبهة العمل الانتخابية في هذا التوقيت، خصوصا أن الأحزاب السياسية تجري مشاورات فيما يتعلق بالانتخابات النيابية المقبلة.

من جانبه، استهجن حزب جبهة العمل توقيف الرفايعة، وقال إن المنشور المذكور يعود إلى سنوات سابقة.

وفي بيان له، قال الحزب إن ما تقوم به الحكومة في هذا التوقيت -الذي يشهد ترتيبات العملية الانتخابية- يكرس "نهج الأحكام العرفية وسياسة التأزيم التي تمارسها الدولة".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

خلص تقرير حقوقي عن تعذيب الموقوفين بمراكز التحقيق الأولي في الأردن إلى استمرار ظاهرة الإفلات من العقاب لمرتكبي التعذيب، واستمرار منفذي القانون باستخدام القوة المفرطة خلال إلقاء القبض على المطلوبين.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة