مصادر حقوقية: وفاة 3 معارضين محبوسين في مصر خلال يوم واحد

مصادر حقوقية أكدت وفاة المعارض المصري عبد الرحمن زوال بعد 3 أيام من نقله للحبس الانفرادي (مواقع التواصل)
مصادر حقوقية أكدت وفاة المعارض المصري عبد الرحمن زوال بعد 3 أيام من نقله للحبس الانفرادي (مواقع التواصل)

أعلنت مصادر حقوقية وفاة 3 معتقلين في عدد من السجون المصرية خلال 24 ساعة الماضية، ويتعلق الأمر بعبد الرحمن محمد زوال في سجن طرة، وصبحي السقا في سجن برج العرب بالإسكندرية، وشعبان حسين في سجن الفيوم.

وقالت منظمة "نحن نسجل" التي تتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا لها، إن زوال (39 عاما)، المتهم في قضية "كتائب حلوان"، توفي داخل معتقله بسجن تحقيق طرة مساء أمس الاثنين، بعد "وضعه في زنازين التأديب لمدة 3 أيام".

في حين أوضحت منصة "نجدة" الحقوقية عبر حسابها على تويتر، أن "زوال المعتقل منذ 6 سنوات، لفظ أنفاسه الأخيرة داخل زنزانة التأديب بسجن تحقيق طرة، في ظروف حبس غير آدمية تفضي حتما للوفاة".

وأكدت مصادر حقوقية وفاة المعتقل السياسي شعبان حسين خالد داخل معتقله بسجن الفيوم بسبب الإهمال الطبي، كما أكدت وفاة صبحي السقا داخل سجن ⁧برج العرب‬⁩ في الإسكندرية.

ولم تصدر وزارة الداخلية بيانا بشأن هذه الوفيات، وعادة ترفض السلطات المصرية اتهامات معارضين وحقوقيين غير حكوميين بالإهمال الطبي للسجناء، وتقول إنها توفر الرعاية للمعتقلين داخل أقسام الشرطة والسجون، وإن التعامل معهم يتم وفقا لقوانين حقوق الإنسان.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

اتهم الإعلامي والناشط الحقوقي هيثم أبو خليل النظام المصري بقتل القيادي في جماعة الإخوان المسلمين الدكتور عصام العريان، مؤكدا أن النظام يمارس الإهمال الصحي المتعمد بحق السجناء السياسيين.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة