في سعيه لوقف الهجرة.. ترامب يستعد لإعلان قيود صارمة على التأشيرات

ترامب قال إن القيود تستهدف حماية الأميركيين الذين يعانون أوضاعا اقتصادية سيئة بفعل كورونا (رويترز)
ترامب قال إن القيود تستهدف حماية الأميركيين الذين يعانون أوضاعا اقتصادية سيئة بفعل كورونا (رويترز)

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس السبت إنه سيعلن قيودا جديدة صارمة على تأشيرات الدخول إلى الولايات المتحدة خلال اليومين المقبلين.

وتهدف تلك القيود إلى منع دخول عمال أجانب معينين، وحماية الأميركيين الذين يعانون من تأثر سوق العمل الذي دمرته جائحة فيروس كورونا.

وقال ترامب في مقابلة مع قناة فوكس نيوز "سنعلن شيئا ما غدا أو بعد غد بشأن التأشيرات". وسئل ترامب عما إذا كانت هناك استثناءات من القيود الجديدة فقال قليلة جدا.

وقال منتقدون إن من المتوقع على ما يبدو أن يستغل ترامب الجائحة لتحقيق الهدف الذي يسعى إليه منذ مدة طويلة، وهو الحد من الهجرة إلى الولايات المتحدة. ويمثل موقفه الصارم تجاه الهجرة محور حملته لإعادة انتخابه.

قرار تعسفي
وفي وقت سابق الجمعة، قال ترامب إنه سيستأنف جهوده لإنهاء الحماية القانونية للمهاجرين الشباب، بعد أن منعت المحكمة العليا محاولته الأولى.

وكتب ترامب عبر تويتر "المحكمة العليا طلبت منا إعادة تقديم الأوراق الداعمة لموقفنا لتعيد النظر في القضية، ونحن بدورنا سنقدّم قريبا ما طلب منا بهدف ضمان الوفاء بالمتطلبات القانونية للفوز بالقضية".

ويوم الخميس، أيدت المحكمة العليا الأميركية الإبقاء على الحماية التي وفرها الرئيس السابق باراك أوباما لـ700 ألف مهاجر شاب، ضمن سلسلة قرارات انتقدها ترامب، معتبرا أنها ذات دوافع سياسية.

واعتبرت أعلى هيئة قضائية في البلاد، بأغلبية خمسة أصوات من بين تسعة، أن قرار الإدارة الجمهورية إلغاء الحماية تعسفي واعتباطي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من حقوق إنسان
الأكثر قراءة