عائلة لجين الهذلول ترفع عريضة إلى الأمم المتحدة ضد السعودية والإمارات

السلطات السعودية تعتقل لجين الهذلول منذ منتصف العام 2018
السلطات السعودية تعتقل لجين الهذلول منذ منتصف العام 2018

قال وليد الهذلول شقيق المعتقلة السعودية لجين، إن العائلة رفعت عريضة إلى الأمم المتحدة ضد السعودية والإمارات بشأن الانتهاكات لحقوق الإنسان التي تعرضت لها شقيقته.

وأوضح الهذلول في تغريدة له على حسابه بموقع تويتر أن هذه الانتهاكات تتضمن الخطف من الإمارات، والتعذيب في سجن سري، مضيفا أنه "من المحزن أن السعودية لم تنتهك حقوق الإنسان فقط، بل القوانين الدولية".

وأشار في العريضة التي رفعت إلى الأمم المتحدة أن سلطات السجن أوقفت في الأسابيع الأخيرة بشكل متقطع المكالمات الهاتفية الأسبوعية التي تجريها لجين الهذلول مع عائلتها. وعلى الرغم من استعادة الاتصال، هناك مخاوف ملحة بشأن أمن وسلامة احتجازها الحالي.

 

 

ويرى فريق الأمم المتحدة المعني بالاحتجاز التعسفي -وفق العريضة- أن حكومة السعودية تنتهك القانون الدولي لحقوق الإنسان، وطالبها بالإفراج الفوري عن الناشطة لجين.

ولجين الهذلول صحفية درست في الولايات المتحدة، وعرفت بدفاعها عن حقوق المرأة السعودية، وتعرضت للاعتقال أكثر من مرة بسبب مواقفها.

واعتقلت لجين منتصف العام 2018 عقب حملة أمنية استهدفت ناشطات حقوقيات وُجّهت لهن عدة تهم، منها التواصل مع منظمات خارجية.

وتقول أسرة الهذلول إن لجين تعرضت للتعذيب والتحرش. كما دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون -في تصريحات سابقة- السلطات السعودية إلى الإفراج عنها.

المصدر : الجزيرة + خدمة سند

حول هذه القصة

بعثت لينا شقيقة المعتقلة لجين الهذلول رسالة إلى ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز تتعلق بظروف اعتقال اختها في سجن انفرادي، والتأجيل المستمر لجلسات محاكمتها على مدى 287 يوما.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة