بريطانيا تدعو الحوثيين للإفراج عن صحفيين يواجهون الإعدام

وقفة في تعز تضامنا مع صحفيين معتقلين لدى الحوثيين (الجزيرة)
وقفة في تعز تضامنا مع صحفيين معتقلين لدى الحوثيين (الجزيرة)

جدد السفير البريطاني في اليمن مايكل أرون دعوته لجماعة الحوثي بسرعة الإفراج عن الصحفيين اليمنيين الذين يواجهون حكم الإعدام.

وذكّر السفير في تغريدة عبر حسابه الرسمي في موقع تويتر بما كان قد قاله في الـ11 من الشهر الماضي من أن اعتقال صحفيين "سيئ بما فيه الكفاية"، والحكم عليهم بالإعدام "أمر مهين".

ورفضت نقابة الصحفيين اليمنيين في بيان بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة أحكام الإعدام بحق الصحفيين المختطفين منذ العام 2015.

ودعا التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان إلى إطلاق سراح الصحفيين المعتقلين، وإلغاء أحكام الإعدام الصادرة بحقهم.

وأشار تحالف "رصد" إلى أن اليمن يقع في الترتيب الـ168 على مستوى العالم حسب تصنيف منظمة "مراسلون بلا حدود" منذ انقلاب الحوثيين على الدولة في أيلول/سبتمبر 2014.

 

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

توفي صحفي يمني جراء التعذيب في سجون الحوثيين بمحافظة تعز جنوبي غربي اليمن، وذلك بعد يومين من إطلاق سرحه. وحملت نقابة الصحفيين اليمنيين جماعة الحوثي كامل المسؤولية.

سلط برنامج "المرصد" بحلقته بتاريخ (2019/12/30) الضوء على معاناة الصحفيين خلال عام 2019، والأثمان التي دفعوها لممارسة مهنة الصحافة، والتي أوصلت الكثير منهم لغياهب السجون، وآخرون كانت حياتهم الثمن.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة