محمود حسين ضمن قائمة دولية للحالات الصحفية "الأكثر إلحاحا"

محمود حسين احتل المرتبة التاسعة ضمن الحالات الصحفية الأكثر إلحاحا (ون فري بريس)
محمود حسين احتل المرتبة التاسعة ضمن الحالات الصحفية الأكثر إلحاحا (ون فري بريس)

ضمت قائمة تحالف "ون فري بريس" لحماية الصحفيين لشهر مارس/آذار الجاري اسم الزميل محمود حسين، المعتقل منذ أكثر من ثلاث سنوات في السجون المصرية.

وتفاعلت مواقع إخبارية كثيرة مع الخبر ونشرت القائمة الجديدة، ومن ضمنها اسم محمود مع إشارة إلى قضيته، ومن تلك المواقع: مجلة تايم، وفوربس، ووايرد، وفورتين، وياهونيوز وغيرها.

وتحالف "ون فري بريس" هو مجموعة موحدة من المحررين والناشرين البارزين الذين يستخدمون انتشارهم العالمي ومنصاتهم الاجتماعية لتسليط الضوء على الصحفيين الذين يتعرضون للاستهداف في جميع أنحاء العالم.

وضمن القائمة لهذا الشهر يوجد الزميل محمود حسين الذي اعتقل أثناء زيارة اعتيادية لعائلته في مصر، ولم يكن حينها مكلفا بمهمة عمل أو تغطية صحفية، وذلك يوم 20 ديسمبر/كانون الأول 2016، ومنذ إيقافه جدّدت النيابة حبسه احتياطيا كل 45 يوما.

وكانت محكمة مصرية قررت يوم 23 مايو/أيار الماضي إخلاء سبيل حسين، لكن السلطات أدرجته في قضية جديدة وقررت حبسه على ذمتها.

وتعرض الزميل محمود على مدى نحو ثلاثة أعوام لانتهاكات جسيمة، وظل في محبسه الانفرادي أشهرا عديدة محروما من الزيارات والمتابعة الطبية.

ويأتي على رأس قائمة "ون فري بريس" لهذا الشهر الصحفي الصيني شن تشيوشي، الذي أبلغ عن تفشي فيروس كورونا وعجز السلطات الصحية عن مواجهته.

ويحل ثانيا ضمن القائمة دالير شريفوف من طاجيكستان، وباتريسيا كامبوس ميلو من البرازيل، وروح الله زم من إيران.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من حريات
الأكثر قراءة