عـاجـل: مراسل الجزيرة: المعارضة السورية المسلحة تسيطر على بلدة كفر بطيخ بريف إدلب

حلم يتحقق بتهريب النطف.. أسير فلسطيني يرزق بطفلة أسماها "ميلاد"

الأسير وليد دقة من الأسرى القدامى (الصحافة الفلسطينية)
الأسير وليد دقة من الأسرى القدامى (الصحافة الفلسطينية)

رزق الأسير الفلسطيني وليد دقة المعتقل في السجون الإسرائيلية منذ 34 عاما بطفلة أسماها "ميلاد"، وذلك بعد تهريب نطفه إلى زوجته سناء سلامة التي ارتبطت به منذ سنوات وحالت مصلحة السجون الإسرائيلية دون السماح لهما بالالتقاء.

ويعد الأسير وليد دقة من الأسرى القدامى المعتقلين قبل توقيع اتفاق أوسلو، حيث رفضت إسرائيل إطلاق سراحهم ضمن أي من صفقات التبادل التي جرت حتى الآن مع الجانب الفلسطيني، بدعوى أنهم يحملون الجنسية الإسرائيلية.

واختير اسم "ميلاد" للمولودة الجديدة تحقيقا لرسالة مؤثرة كتبها الأسير دقة داخل معتقله لطفل لم يولد بعد، عبّر فيها عن مشاعره الجياشة وحلمه بأن يكون أبا وأن يخترق جدران سجنه إلى الحرية.

واعتقل وليد دقة عام 1986 من بلدته باقة الغربية في الداخل الفلسطيني المحتل، ويقضي حكما بالسجن39 عاما، وهو واحد من ثلاثين من الأسرى القدامى أو أسرى "الدفعة الرابعة" الذين لم يفرج عنهم الاحتلال الإسرائيلي كما فعل ثلاث مرات مع ثلاث دفعات قدرت بـ86 أسيرا انطلقت عام 2013 ضمن ما عرفت حينها "بتفاهمات المفاوضات".

وفي رسالته الشهيرة "لطفل لم يولد بعد"، كتب وليد دقة بعد ربع قرن من اعتقاله يقول "لفكرة أو حلم بات يرهب السجان دون قصد أو علم، وقبل أن يتحقق.. أكتب لأي طفل كان أو طفلة، أكتب لابني الذي لم يأت إلى الحياة بعد.. أكتب لميلاد المستقبل، فهكذا نريد أن نسميه/نسميها".

المصدر : الجزيرة