بوريل: الاتحاد الأوروبي يتابع ملف حقوق الإنسان بالبحرين

بوريل أكد أن حماية حقوق الإنسان تحتل بعدا أساسيا في علاقة الاتحاد الأوروبي مع البحرين (الفرنسية)
بوريل أكد أن حماية حقوق الإنسان تحتل بعدا أساسيا في علاقة الاتحاد الأوروبي مع البحرين (الفرنسية)

تعهد مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، باستخدام جميع الوسائل المتاحة لمواصلة متابعة قضايا حقوق الإنسان في البحرين.

وفي ردّ على رسالة بعثها أعضاء البرلمان الأوروبي بهذا الشأن، أكد بوريل أن تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها يحتل بعدا أساسيا في علاقة الاتحاد الأوروبي مع البحرين.

وأشار إلى المناقشات التي جرت في بروكسل بين الاتحاد الأوروبي والبحرين العام الماضي، وتناولت عقوبة الإعدام والحق في محاكمة عادلة وظروف السجن والاعتقالات التعسفية وعمليات التعذيب وسوء المعاملة.

كما أشار إلى أن الاتحاد الأوروبي ما زال ملتزما بمتابعة قضية السجينين البحرينيين محمد رمضان وحسين موسى، المحكوم عليهما بالإعدام.

وأكد بوريل أن الاتحاد طلب من البحرين إطلاق سراح نشطاء حقوق الإنسان الذين يعانون من ظروف صحية صعبة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

وجّه عضو البرلمان الإسباني خوان بالدوفي مجموعة من الأسئلة البرلمانية المتعلقة بسجل البحرين في انتهاكات حقوق الإنسان، وذلك وفقا لما نشره موقع منظمة “أميركيون للديمقراطية وحقوق الانسان في البحرين”.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة