الجنائية الدولية تطالب مصر بتسليم فارين متهمين بجرائم حرب في ليبيا

بن سودا: مصر ملزمة بتسليم كل الفارين من المثول أمام العدالة (وكالات)
بن سودا: مصر ملزمة بتسليم كل الفارين من المثول أمام العدالة (وكالات)

حثت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا -خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي- مصر على تسليم مطلوبين صدرت ضدهم مذكرات توقيف متهمين بارتكاب جرائم حرب وأخرى ضد الإنسانية في ليبيا.

وقالت بنسودا -في تقريرها الدوري بشأن ليبيا الذي عرضته في جلسة عقدت عبر دائرة تلفزيونية- إن مصر ملزمة بتسليم كل الفارين من المثول أمام العدالة، داعية السلطات إلى تسليم التهامي محمد خالد (رئيس جهاز الأمن الداخلي الليبي السابق) الذي يزعم أنه موجود بالأراضي المصرية.

والتهامي محمد خالد مطلوب من المحكمة الجنائية الدولية، بأمر صادر عنها في أبريل/نيسان 2017، للاشتباه بارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية الفترة من 24 فبراير/شباط 2011 حتى 24 أغسطس/آب من العام نفسه.

وفي 5 مايو/أيار الماضي، طالبت الولايات المتحدة بإنهاء الحماية التي توفرها القاهرة لرئيس جهاز الأمن الداخلي الليبي السابق.

كما دعت بنسودا لضرورة تسليم المطلوبين الذين صدرت ضدهم مذكرات توقيف، مثل سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، ومحمود الورفلي الذي يواجه اتهامات بارتكاب جرائم حرب، ومدرج على قائمة المطلوبين من قبل الشرطة الدولية (الإنتربول).

والأربعاء، أجرى وزير الداخلية بالحكومة الليبية فتحي باشاغا زيارة إلى القاهرة التقى خلالها مسؤولين مصريين، لبحث التحديات المشتركة وتعزيز التعاون الأمني وتوحيد الجهود لمواجهة "الإرهاب والجريمة المنظمة" بما يحفظ الأمن القومي للبلدين.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

رصدت إلسي أبي عاصي في أول ملفات “الحصاد” التطورات الميدانية في ليبيا، وتساءلت عن دلالة مطالبة ممثّل البعثة الأميركية بإنهاء حماية أشهر مرتكبي الجرائم ضد الشعب الليبي ومن بينهم التهامي خالد، في إشارة إلى مصر التي يقيم على أراضيها. تاريخ البث: 2020/5/6

المزيد من حريات
الأكثر قراءة