اعتبرته "رهينة".. المحكمة الإسرائيلية العليا ترفض الإفراج عن الأسير الأخرس

المحكمة الإسرائيلية العليا في جلسة سابقة (الجزيرة)
المحكمة الإسرائيلية العليا في جلسة سابقة (الجزيرة)

رفضت المحكمة الإسرائيلية العليا اليوم الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 78 يوما.

وقالت محامية الأسير الفلسطيني إن المحكمة اعتبرت أنه مريض ورهينة وليس أسيرا، إلى أن يوقف إضرابه عن الطعام.

وأضافت أن المحكمة رفعت توصية -وليس قرارا- بالإفراج عنه في الـ26 من الشهر المقبل.

وكان الأسير ماهر الأخرس -القابع في مستشفى كبلان الإسرائيلي- قد رفض العرض ذاته الأسبوع الماضي، وأكد في مقابلة مع الجزيرة أنه سيواصل الإضراب عن الطعام حتى الإفراج عنه أو يموت شهيدا.

وأضاف الأخرس للجزيرة -من داخل غرفته في المستشفى- أنه يسعى لفضح سياسات الاحتلال.

وتؤكد مصادر حقوقية أن وضع الأسير ماهر الأخرس خطير، وأن أعضاءه الحيوية بدأت تضعف، مع رفضه الخضوع للفحوصات الطبية وتناول المدعمات.

ونظم نشطاء إسرائيليون مظاهرة خارج المستشفى للتضامن مع الأسير، وطالبوا سلطات الاحتلال بالإفراج عنه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من حريات
الأكثر قراءة