مرشد الإخوان.. بلغ 76 عاما وينام بمحبسه على الأرض

بديع معتقل على ذمة قضايا عديدة كثير منها لم يحكم فيها القضاء بعد (غيتي)
بديع معتقل على ذمة قضايا عديدة كثير منها لم يحكم فيها القضاء بعد (غيتي)

قالت ابنة مرشد الإخوان المعتقل محمد بديع، الأربعاء، إن والدها الذي بلغ عمره اليوم 76 عاما "ينام على الأرض" بمحبسه جنوبي القاهرة.

جاء ذلك في تدوينة ضحى محمد بديع ابنة مرشد الإخوان، عبر صفحتها بفيسبوك، بمناسبة بلوغه سن الـ 76.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السلطات بشأن اتهاماتها، غير أنها اعتادت التأكيد على تقديم كافة الحقوق والرعاية للسجناء دون تمييز.

وأوضحت ضحى أن اليوم الأربعاء يصادف إتمام والدها عامه الـ 76، الذي تقول إنه قضى من عمره فى السجون 19 عاما.

ولفتت إلى أنه في ظل منع الزيارة وعدم معرفة أي أخبار عن حالة والدها، فإنه لا يعرف ما إذا كانت "الأمانات" (مبالغ يودعها ذوو السجين) تصل إليه ليشتري بها دواءه، كما لا تتوفر أي معلومة عن وضعه وحالته الصحية.

وذكرت أن ما يتوفر من معلومات يفيد بأن والدها "محبوس في زنزانة انفرادية (..) ونائم على الأرض فى زنزانة خاوية".

وأعربت عن أملها في إطلاق سراح والدها قائلة "كل سنة وأنت بصحة وعافية، ولا ينقضي هذا العام إلا وأنت منعم بالحرية والصحة يارب".

ومحمد بديع، أكاديمي مصري، ولد في 7 أغسطس/آب 1943، وانضم لجماعة الإخوان عام 1959، وصار في قمتها التنظيمية مرشدا عاما في 2010، وعقب الإطاحة بالرئيس الراحل محمد مرسي، في صيف 2013، تم القبض على بديع، وحُظرت الجماعة بعد أشهر.

ويحبس بديع على ذمة أحكام بعضها نهائي، وأخرى لا تزال متداولة بساحات القضاء.

المصدر : وكالة الأناضول