دعوة أممية للسودان لوقف "القمع" وإعادة خدمات الإنترنت

ميشيل باشليه: تلقينا تقارير عن مقتل مئة محتج خلال فض اعتصام القيادة العامة (الأوروبية)
ميشيل باشليه: تلقينا تقارير عن مقتل مئة محتج خلال فض اعتصام القيادة العامة (الأوروبية)

دعت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان السلطات السودانية إلى السماح بدخول مراقبي حقوق الإنسان والكف عن "قمع" المحتجين وإعادة خدمات الإنترنت.

وقالت ميشيل باشليه اليوم الاثنين إن مكتبها تلقى تقارير عن مقتل ما يربو على مئة محتج وإصابة كثيرين خلال هجوم لقوات الأمن على اعتصام سلمي في الخرطوم يوم الثالث من يونيو/حزيران الجاري.

وفي كلمة ألقتها بمستهل دورة لمجلس حقوق الإنسان في جنيف تستمر ثلاثة أسابيع، قالت باشليه إن الانتفاضة السودانية "قوبلت بقمع وحشي من قبل قوات الأمن هذا الشهر".

وقال المجلس العسكري الحاكم في السودان أمس الأحد إن إثيوبيا والاتحاد الأفريقي بحاجة إلى توحيد جهودهما للوساطة بين المجلس وائتلاف معارض فيما يتعلق بتشكيلة الحكومة الانتقالية.

وتتباين مواقف المجلس العسكري والمعارضة منذ أسابيع بخصوص تشكيلة الحكومة الانتقالية بعد إطاحة الجيش بالرئيس السابق عمر البشير في 11 أبريل/نيسان الماضي.

المصدر : الجزيرة