دراسة حقوقية: عاملات مصانع الملابس ببنغلاديش يعانين من التحرش

دراسة حقوقية: عاملات مصانع الملابس ببنغلاديش يعانين من التحرش

النساء يشكلن 80% من العاملين بقطاع صناعة الملابس عصب الاقتصاد في بنغلاديش (رويترز)
النساء يشكلن 80% من العاملين بقطاع صناعة الملابس عصب الاقتصاد في بنغلاديش (رويترز)

كشفت دراسة حديثة أجرتها منظمتان حقوقيتان في بنغلاديش عن تعرض 22.4% من العاملات في مصانع الملابس الجاهزة للتحرش.

وأجرت الدراسة منظمتا "مانوشير جوننو" (منظمة الشعب) و"كارموجيبي ناري" (النساء العاملات)، ونشرت في مايو/أيار الجاري.

وبحثت الدراسة ظروف العمل داخل معامل صناعة الملابس، لا سيما الظروف التي تعايشها النساء.

ويشكل قطاع صناعة الملابس عصب الاقتصاد في بنغلاديش، حيث يبلغ حجمه ثلاثين مليار دولار، ويسهم في 80% من صادرات البلاد. وتشكل النساء الجزء الأكبر من العاملين بهذا القطاع، حيث تبلغ نسبتهن 80%.

وأضحت الدراسة أن 40% من هؤلاء النساء تعرضن للتحرش أثناء ذهابهن للعمل أو عودتهن منه، كما أظهرت أن ربع العاملات لا يشعرن بالأمان أثناء عملهن في المصانع.

وخلصت الدراسة إلى أن 28% من حالات التحرش كانت على شكل لمس المسؤولين العاملات اللائي تحت إمرتهم.

كما أوضحت أن 41.7% من النساء، و 26.74% من الرجال، الذين شاركوا في ملء بيانات الدراسة، قالوا إن العاملات الجديدات هن الفئة المعرضة للتحرش بشكل أكبر، لأنهن قلما يشتكين من هذا الأمر.

المصدر : وكالة الأناضول