لحوم مفرومة وأسماك وفواكه.. قائمة طويلة بالممنوعات على معتقلي مصر

عائلات المعتقلين السياسيين في مصر تعاني الأمرين أثناء الزيارات (الجزيرة)
عائلات المعتقلين السياسيين في مصر تعاني الأمرين أثناء الزيارات (الجزيرة)

عبد الله حامد-القاهرة

اتسعت قائمة الممنوعات المحظور إدخالها في زيارات الأهالي لذويهم القابعين في السجون المصرية.

وشملت القوائم الجديدة أنواعا مختلفة من المستلزمات، بداية من الأطعمة وصولا إلى الملابس.

وجاء على رأس الأطعمة الممنوع إدخالها اللحوم المفرومة والشاي والأسماك والأرز وكل أصناف المخبوزات وكل أنواع الفواكه ما عدا الموز والتفاح والجوافة والبرتقال، وظلت بعض الأصناف الغذائية مسموحة، مثل المعكرونة واللحوم والدجاج والخضروات.

وامتدت قائمة الممنوعات لتشمل مستلزمات تناول الطعام، مثل الملاعق والأشواك الخشبية والبلاستيكية.

ومن مستلزمات العناية الشخصية، قررت إدارة السجن منع إدخال معجون الأسنان وماكينات الحلاقة، سواء البلاستيكية أو الكهربائية، وأعواد تنظيف الأذن القطنية، وشامبوهات الشعر.

أما فيما يتعلق بالملابس فقررت إدارة السجن منع الملابس الثقيلة ذات اللون الكحلي والبطانيات والدفايات، بحجة أن برودة الجو لا تتطلب إدخالها، وذلك رغم دخول فصل الشتاء.

وبحسب ذوي معتقلين، تضاعف هذه القرارات معاناة ذويهم في السجون، وهناك أدوات يمثل منعها خطرا صحيا بالغا، مثل ماكينات الحلاقة، حيث يضطر السجناء للحلاقة بماكينة واحدة تدور عليهم.

وتأتي قرارات المنع الجديدة رغم معاناة عدد من المعتقلين السياسيين من منع إدخال أي مستلزمات شخصية لهم أصلا منذ اعتقالهم الممتد لسنوات حتى تلك المسموح بإدخالها.

وتزامنت هذه القرارات مع تأكيد سجناء أن الممنوعات المقررة مؤخرا تباع بدائلها داخل السجن في منفذ بيع رسمي بضعف سعرها المعتاد.

وخفضت إدارة السجن مدة زيارة الأهالي لذويهم إلى عشر دقائق فقط دون سابق إخطار، رغم معاناة الانتظار على البوابات والتفتيش الدقيق التي يمتد لساعات.

المصدر : الجزيرة