نجل سلمان العودة: هكذا عُذَّب أبي في السجن

الشيخ سلمان العودة محروم من أبسط حقوقه الإنسانية كالنوم والعلاج (مواقع التواصل)
الشيخ سلمان العودة محروم من أبسط حقوقه الإنسانية كالنوم والعلاج (مواقع التواصل)
قال عبد الله العودة نجل الداعية السعودي الشيخ سلمان العودة إن والده يتعرض في سجون السلطات السعودية إلى معاملة تصنف دوليا على أنها تعذيب.

فالعودة محروم من أبسط حقوقه الإنسانية، كحقه في العلاج وحتى حقه في النوم، حيث كان يحقق معه لأيام طويلة متواصلة دون أن يغمض له جفن، كما أنه كان يتم تقييد يديه وقدميه ويُلقى داخل زنزانة العزل الانفرادي مغمض العينين، ثم يُرمى له الطعام في أكياس صغيرة وهو ما زال مقيدا، فيضطر لفتحها بفمه حتى تجرحت أسنانه في فترة من الفترات.



وأضاف عبد الله العودة أنه حينما يتم نقل والده من مكان لآخر، كان الحراس يأخذونه ويقذفونه في السيارة دون أي احترام لسنه وتاريخه.

وكان الشيخ سلمان العودة قد أوقفته السلطات السعودية في 10 سبتمبر/أيلول 2017، ضمن حملة توقيفات شملت عددا من العلماء والناشطين البارزين في البلاد، وسط مطالب من شخصيات بارزة ومنظمات دولية وإسلامية بضرورة إطلاق سراحهم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفاد عبد الله العودة نجل الداعية السعودي المعتقل سلمان العودة، بأن المحكمة المتخصصة في الرياض أجّلت النطق بالحكم في قضية والده -الذي يواجه عقوبة الإعدام- إلى أواخر الشهر الجاري.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة