بعد اعتقال هاشمي.. طهران تتهم واشنطن بانتهاك حقوق السود

جواد ظريف اتهم الولايات المتحدة بمواصلة انتهاك الحقوق المدنية للسود (غيتي)
جواد ظريف اتهم الولايات المتحدة بمواصلة انتهاك الحقوق المدنية للسود (غيتي)
اتهم وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الولايات المتحدة بمواصلة انتهاك الحقوق المدنية للسود.

جاء ذلك على خلفية اعتقال السلطات الأميركية للصحفية مرضية هاشمي، وهي أميركية سوداء اعتنقت الإسلام وعملت لمحطة تلفزيونية إيرانية رسمية.

وقال ظريف في تغريدة على تويتر إن على الولايات المتحدة أن تبرر لماذا تعتبر مرضية هاشمي، الصحفية والجدّة، خطرة بدرجة كبيرة إلى حد يستوجب سجنها حتى تدلي بشهادتها أمام لجنة محلفين؟

وأضاف ظريف أن الولايات المتحدة لا تزال، وبعد خمسين عاما من اغتيال مارتن لوثر كينغ، تنتهك الحقوق المدنية للرجال والنساء السود.

وفي وقت سابق، أدان المجلس الأعلى لحقوق الإنسان التابع للقضاء الإيراني في بيان اعتقال الصحفية هاشمي، وهي مقدمة برامج في قناة "برس تي في" الإيرانية الناطقة باللغة الإنجليزية.

واعتبر أن تعرض هاشمي للعنف والإهانة خلال توقيفها من قبل عناصر مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) مثال واضح على الاعتقال التعسفي والعنف وانتهاك حرية التعبير.

يذكر أن مرضية هاشمي مواطنة أميركية مولودة باسم ميلاني فرانكلين، وكانت قد تحولت إلى الإسلام، لكن إيران تعهدت بالدفاع عنها نظرا لزواجها من إيراني.

وقال ظريف الأربعاء إن "توقيف مرضية هاشمي من قبل الولايات المتحدة هو تصرف سياسي غير مقبول يعتدي على حرية التعبير".
المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يشارك عشرات الآلاف من الأميركيين وعلى رأسهم الرئيس الأميركي باراك أوباما غدا الأحد في تكريم داعية الحقوق المدنية مارتن لوثر كينغ المدافع عن حقوق السود والحائز على جائزة نوبل للسلام، مع تدشين نصب تذكاري إحياء لذكراه.

أحيت جموع من الأميركيين في مدينة ممفيس ذكرى اغتيال داعية الحقوق المدنية مارتن لوثر كينغ. وشدد المشاركون على أن طريق النضال ما زال طويلا لتأكيد حقوق السود والأقليات بالولايات المتحدة.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة