الجزيرة للأمم المتحدة: اضغطوا للإفراج عن محمود حسين

الجزيرة دعت الوفود المشاركة بالجمعية العامة إلى الضغط على القاهرة لإطلاق محمود حسين (الجزيرة)
الجزيرة دعت الوفود المشاركة بالجمعية العامة إلى الضغط على القاهرة لإطلاق محمود حسين (الجزيرة)

دعت شبكة الجزيرة الإعلامية قادة العالم ورؤساء الوفود المجتمعين في نيويورك لحضور جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة للضغط على نظرائهم ممثلي النظام المصري لإطلاق صحفي قناة الجزيرة محمود حسين وكافة الإعلاميين المحتجزين في السجون المصرية.

وناشدت الجزيرة المشاركين في الجمعية العامة حث القاهرة على احترام حرية الصحافة وحقوق الصحفيين في مصر، ودعت شبكة الجزيرة كل السياسيين والدبلوماسيين للوقوف معها ومع المنظمات الدولية الأخرى في مطالبها بالإفراج عن كل الصحفيين، بمن فيهم الزميل محمود حسين المعتقل منذ أكثر من 640 يوما في السجن بلا تهم أو محاكمة.

وكانت السلطات المصرية جددت في الثالث من الشهر الحالي حبس محمود حسين مدة 45 يوما للمرة الـ 16 على التوالي من دون إحالته للمحاكمة، منذ أوقفته يوم 20 ديسمبر/كانون الأول 2016 أثناء إجازته السنوية.

وبعد اتهام محمود حسين حينا بإثارة الفتنة وحينا آخر بزعزعة الثقة في مؤسسات الدولة وتعريض السلم العام للخطر، استقر الأمر لاحقا بالسلطات القضائية على تهمة "خلق الفوضى وبث معلومات كاذبة تسيء للبلاد، والتحريض وتلقي أموال من الخارج للإضرار بالمصالح القومية".

رويترز وميانمار
وعبرت شبكة الجزيرة عن تضامنها مع صحفيي وكالة أنباء رويترز المحبوسين في ميانمار، وغيرهما ممن يحتجزون ظلما خلف القبضان بعيدا عن عائلاتهم.

ونبهت الجزيرة على أن 56 صحفيا قتلوا في العالم منذ بداية العام 2018، وأن أعدادا كبيرة من الصحفيين والعاملين في مجال الإعلام في السجون بلا تهمة سوى سعيهم لتأدية رسالتهم، ونقل حقيقة ما يجري في العالم.

المصدر : الجزيرة