عـاجـل: رئيس الوزراء الياباني: أطالب سكان المدن بعدم التوجه إلى المناطق الريفية حتى لا تنتقل العدوى إليها

الأمم المتحدة: ليبيات تعرضن للتهديد بالاغتصاب

سكان تاورغاء دفعوا غاليا ثمن دعمهم للقذافي نزوحا ومطاردة (الجزيرة)
سكان تاورغاء دفعوا غاليا ثمن دعمهم للقذافي نزوحا ومطاردة (الجزيرة)

قالت الأمم المتحدة إنها قلقة بشأن طرد مليشيات مسلحة الأسبوع الماضي نحو 1900 نازح من مخيم طريق المطار في العاصمة طرابلس، مشيرة إلى تعرض بعض النساء لتهديد بالاغتصاب.

وطريق المطار هو أكبر مخيم للنازحين في طرابلس، ويستضيف 370 عائلة من مدينة تاورغاء تعيش فيه منذ إنشائه عام 2011.

وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن بعض النساء والفتيات تعرضن للتهديد بالاغتصاب، مما حمل النازحين على الفرار من منازلهم في غضون مهلة قصيرة، ولم يأخذوا معهم إلا القليل من ممتلكاتهم.

ونقلت المفوضية عن السكان بأن مليشيا محلية أجبرت سكان مخيم طريق المطار على الفرار من منازلهم الأسبوع الماضي، بعد ثلاث ليال من القصف العشوائي والتوقيف التعسفي لـ94 منهم، ولا يزال 12 من بينهم محتجزين.

وذكرت أن النازحين تشتتوا ويعيشون في مناطق مختلفة لديهم فيها أقارب أو معارف، ومن بينها مخيمات أخرى للنازحين داخليا، مشيرة إلى أن بعض العائلات تنام في سيارات تملكها.

وأعربت المنظمة الأممية عن خشيتها من أن يكون النازحون الذين طردوا من مخيم طريق المطار وانتقلوا لمخيمات أخرى بطرابلس عرضة للطرد مرة أخرى.

وعقب إسقاط نظام معمر القذافي 2011 تم تهجير أهالي تاورغاء بالكامل بقوة السلاح، لاتهامهم بموالاة القذافي، والوقوف ضد الثوار في مدينة مصراتة المجاورة.

ووقعت مدينتا تاورغاء ومصراتة في يونيو/حزيران الماضي ميثاق صلح يضمن عودة النازحين، لكن أوساطا في الأخيرة ما تزال معارضة له. 

المصدر : وكالة الأناضول