ووتش: البحرين تريد المرتبة الأولى في نزع الجنسية

دعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" السلطات البحرينية إلى إعادة الجنسية لمئات المواطنين الذين نزعتها عنهم، بأوامر تنفيذية أو قرارات محاكم، منذ عام 2012.

وقال نائب مديرة قسم الشرق الأوسط بالمنظمة إريك غولدستين في تقرير صدر الجمعة إن "البحرين عازمة على الفوز بالمرتبة الأولى بين دول المنطقة في نزع الجنسية".

وأضاف أن السلطات البحرينية "تدّعي أن هذه الأفعال مُرتبطة بأمن الدولة، بينما هي في الواقع تُعاقب الكثير من الناس لمجرد التعبير عن معارضتهم لها بشكل سلمي".

ونقلت المنظمة عن "معهد البحرين للحقوق والديمقراطية" أن نزع الجنسية طال منذ 2012 العديد من الحقوقيين والناشطين السياسيين والصحفيين وعلماء الدين، بلغ عددهم 738 مواطنا بحرينيا.

كما أكدت المنظمة أن السلطات البحرينية سجنت، أو نفت، حقوقيين بارزين في البلاد بعد محاكمات لم تحترم المعايير الأساسية للمحاكمة العادلة، كما لجأت إلى مضايقة وترهيب وسجن ومحاكمة أفراد عائلاتهم.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

حكم القضاء البحريني بسجن امرأة ورجل بعد إدانتهما بتهمة الترويج للإرهاب وتغيير النظام عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأكد حقوقيون أن المتهمة واجهت تهديدات بالاغتصاب أثناء اعتقالها قبل إجبارها على الاعتراف.

نقلت رويترز عن مصدرين دبلوماسيين فرنسيين أن البحرين أرسلت مبعوثا إلى فرنسا ليوضح استياء المنامة من انتقاد السفيرة الفرنسية لديها لوضع حقوق الإنسان في المملكة.

تعتزم مملكة البحرين استضافة وفد إسرائيلي رسمي في اجتماعات لجنة التراث العالمي التي تنظمها منظمة اليونسكو في المنامة الشهر الحالي برعاية الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

المزيد من أنظمة حكم
الأكثر قراءة