إدانة وتحذير لحكومة بغداد من قمع المتظاهرين

اتهم المرصد العراقي لحقوق الإنسان بعض أفراد الأمن باستخدام العنف المفرط ضد المتظاهرين جنوبي البلاد، كما حذّر تحالف "المادة 38 من الدستور العراقي" الحكومة من الاستمرار في تجاهل مطالب المتظاهرين.

وقال المرصد في بيان اليوم الأحد إن بعض عناصر الأمن أفرطوا في استخدام العنف في بعض المحافظات الجنوبية التي تشهد مظاهرات واسعة منذ أيام عدة، ووصل الأمر إلى مرحلة القتل.

وعبّر المرصد عن أسفه لأن حكومة بغداد لم تقم بواجبها في محاسبة من وصفهم بقتلة المتظاهرين من عناصر الأمن.

وانتقد المرصد السلطات العراقية وتضييقها على الحريات وتعمدها قطع وسائل الاتصال مع محافظات وسط وجنوبي العراق من خلال إيقاف شبكة الإنترنت.

وفي مؤتمر صحفي عقده أعضاء تحالف "المادة 38 من الدستور العراقي" ببغداد، قال أحد أعضاء التحالف "نحذّر السلطات الاتحادية والإدارات المحلية (في المحافظات) من استمرار تجاهل مطالب المتظاهرين، والمضي بهذا النهج القائم على مواجهة المتظاهرين السلميين بالقوة".

وطالب التحالف، الذي يضم 55 منظمة محلية وشخصيات ثقافية وفنية وإعلامية وحقوقية، بمحاسبة المسؤولين الفاسدين وتلبية فورية لمطالب المتظاهرين، مهددا في حال عدم الاستجابة باتخاذ خطوات تصعيدية يُعلن عنها لاحقًا.

وشهدت أغلب المدن العراقية أمس ضعفا عاما في خدمة الإنترنت تزامنا مع تصعيد المظاهرات في محافظات وسط وجنوبي العراق، الأمر الذي اعتبره التحالف "خرقا فاضحا لحرية التعبير".

المصدر : وكالات,الجزيرة
كلمات مفتاحية: