تصريح أميركي غامض بشأن عودة صبية لذويهم

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

تصريح أميركي غامض بشأن عودة صبية لذويهم

سياسة الإدارة الأميركية تجاه الأطفال المهاجرين تلقى استهجانا واسعا في الداخل والخارج (رويترز)
سياسة الإدارة الأميركية تجاه الأطفال المهاجرين تلقى استهجانا واسعا في الداخل والخارج (رويترز)

نسبت وكالة رويترز لمسؤول أميركي القول إن كل أبناء المهاجرين ممن هم دون الخامسة من العمر الذين أبعدوا عن ذويهم عند الحدود مع المكسيك سيعودون إلى آبائهم اليوم الخميس "إذا كانوا مؤهلين لذلك".

وقوبل ذلك الشرط بانتقاد الاتحاد الأميركي للحريات المدنية الذي قاضى الحكومة بسبب سياسات الفصل التي تتبعها.

وقال المدعي لي جيليرنت "أقل ما يوصف به بيانهم أنه غامض"، مشيرا إلى أن قاضيا في سان دييغو حدد مهلة انتهت يوم الثلاثاء لإعادة الأطفال لذويهم. وأضاف "نعلم أن المهلة انقضت من دون أن ينفذوا الأمر".

وكانت الحكومة قد قالت إن بعض الأطفال غير مؤهلين للم شملهم مع ذويهم الذين رُحلوا أو لأن الآباء لهم سجل جنائي أو غير مؤهلين لسبب أو آخر.

وألزم القاضي الأميركي دانا سابرو الحكومة بإعادة الأطفال دون الخامسة لذويهم في موعد غايته يوم الثلاثاء الماضي وكل الأطفال بحلول 26 يوليو/تموز.

وستقدم الحكومة اليوم تقريرا إلى سابرو عن التطورات المتعلقة بالأطفال الصغار، وعما إن كانت تتوقع الالتزام بالموعد النهائي بالنسبة للمجموعة الأكبر سنا.

وسبق للحكومة الأميركية أن قالت إنه تم فصل نحو 2300 طفل عن ذويهم عند الحدود بموجب سياسة "اللا تساهل" التي تنتهجها إدارة الرئيس دونالد ترامب مع الهجرة غير النظامية، وهي سياسة تم التخلي عنها في يونيو/حزيران إثر احتجاجات عاصفة.

ووصفت ملالا يوسف الحاصلة على جائزة نوبل للسلام سياسة ترامب القائمة على فصل الأطفال عن ذويهم من المهاجرين الوافدين بطريقة غير مشروعة بأنها "قاسية".

وقالت ملالا للصحفيين في ريو دي جانيرو حيث تقوم بأول جولة لأميركا الجنوبية للترويج لتعليم الفتيات "هذا قاس، هذا جائر وغير إنساني. لا أعرف كيف يمكن لأحد أن يفعل هذا... آمل أن يلتئم شمل الأطفال بذويهم". 

المصدر : وكالات