تايمز: لجين أيقونة حقوق المرأة بالسعودية

الهذلول تقبع الآن في سجون السعودية (مواقع التواصل)
الهذلول تقبع الآن في سجون السعودية (مواقع التواصل)

نشرت صحيفة تايمز مقالا لمراسلها في الشرق الأوسط ريتشارد سبنسر قال فيه إنه على مدى عامين كانت لجين الهذلول القابعة الآن في سجون السعودية وجه حقوق المرأة في المملكة.

ويضيف المراسل: الآن بعد حصول المرأة على حقها في قيادة السيارة، تقبع لجين في السجن، ويبدو أن مصيرها تحدده المفاوضات بين الحكومة ودبلوماسيين غربيين.

وتقول جماعات حقوقية إن لجين دليل على أنه بالرغم من الثناء على ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، فإنه لا يمكن لأحد أن يأمن محاولته قمع رعاياه.

ويضيف المراسل أن ما يتضمنه الاتهام من إشارة إلى تدخل بعض السفارات الصديقة بالشأن السعودي تسبب في قلق بعض الدول الغربية التي كانت حريصة على الثناء على "إصلاحات" بن سلمان.

المصدر : تايمز