كندا: قتلة الروهينغا لا مكان لاختبائهم

كريستيا فريلاند: نعمل مع الجنائية الدولية لضمان أن يحال مسؤولو ميانمار إلى القضاء (رويترز)
كريستيا فريلاند: نعمل مع الجنائية الدولية لضمان أن يحال مسؤولو ميانمار إلى القضاء (رويترز)

قالت الحكومة الكندية إنها تعمل مع المحكمة الجنائية الدولية لضمان أن يحال مسؤولو ميانمار إلى القضاء، عما اقترفوه من تطهير عرقي وجرائم ضد الإنسانية بحق مسلمي الروهينغا.

وشددت وزيرة الشؤون الخارجية الكندية كريستيا فريلاند على أن "من المهم أن يفهم المسؤولون عن هذه الفظاعات أنهم سيواجهون القضاء، وأن المجتمع الدولي يراقب (..) وأنه لا مكان لاختبائهم".

وقالت الوزيرة إن حكومتها مستعدة لاستقبال لاجئين من الروهينغا، ووعدت بمساعدة إضافية مهمة لهذه الأقلية المسلمة في مينمار.

ورفضت فريلاند تحديد عدد اللاجئين الذين يمكن أن تؤويهم كندا ومتى، مشيرة إلى أنه يعود للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تنسيق هذا الجهد مع الدول المعنية.

وأشارت إلى أن "الاضطهاد متواصل" لهذه الأقلية المسلمة التي تحرمها سلطات ميانمار من الجنسية.

وقد فر نحو سبعمئة ألف من هذه الأقلية من غرب ميانمار بسبب عمليات الجيش إلى بنغلاديش، حيث يقيمون في مخيمات عشوائية.

المصدر : الفرنسية