بيل كوسبي.. من النجومية إلى السجون

بيل كوسبي قد يواجه السجن لمدة طويلة تبلغ 30 عاما (رويترز)
بيل كوسبي قد يواجه السجن لمدة طويلة تبلغ 30 عاما (رويترز)

بعد إدانته بتخدير امرأة عام 2004 والاعتداء عليها جنسيا، سيبدأ الممثل الأميركي الكوميدي الشهير بيل كوسبي على الأرجح حياة جديدة خلف القضبان بعد حياة طويلة تمتع فيها بالرفاهية.

وقال القاضي ستيفن أونيل يوم الجمعة إن كوسبي (80 عاما) سيوضع قيد الإقامة الجبرية بعد إلزام الممثل البالغ من العمر 80 عاما بارتداء جهاز تحديد المواقع لإدانته باغتصاب أندريا كونستاند (45 عاما) داخل منزله على مشارف فيلادلفيا عام 2004.

وبمقتضى القرار لن يترك كوسبي منزله في شلتنهام بولاية بنسلفانيا إلا في حالة العلاج الطبي أو التشاور مع محاميه، وبموافقة مسبقة من ضابط المراقبة.

ووجدت هيئة محلفين في نوريستاون بولاية بنسلفانيا يوم الخميس الماضي أن الممثل مذنب بتهمة الاعتداء الجنسي.

وقد يواجه كوسبي عقوبة السجن لمدة طويلة تصل 30 عاما، لكن لم يتأكد بعد موعد صدور الحكم عليه، بيد أنه من المتوقع أن يصدر في أوائل يوليو/تموز المقبل.

وقال توم ميسيرو محامي كوسبي بعد قرار الإدانة إن "المعركة لم تنته"، مضيفا أنه يثق في براءة موكله وأنه "ينوي تقديم استئناف".

وقالت سوزان ماكنوتن المتحدثة باسم إدارة سجون بنسلفانيا إن كوسبي ربما سيكون أشهر مساجين الولاية على الإطلاق.

وأضافت أن جدران السجن احتضنت من قبل شخصيات شهيرة منهم مشرعون وضباط شرطة سابقون ومدرب كرة قدم سابق وغيرهم.

ولدى وصوله سيخضع كوسبي "لعملية استقبال السجناء" التي تتضمن تحديد وضعه الصحي ونوع الرعاية النفسية الذي يحتاجه ومستوى تأمينه، كما سيحدد أي سجن سيودع به من بين 22 سجنا مخصصا للرجال.

وقالت ماكنوتن إن كوسبي سيكون واحدا من 83 سجينا بلغوا سن الثمانين أو أكثر.

المصدر : وكالات