حكم عسكري نهائي بإعدام ستة مدنيين بالبحرين

قالت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة في البحرين إن المحكمة العسكرية أصدرت في محاكمة سرية أحكاما نهائية بالإعدام ضد ستة بحرينيين، بناء على تهم قالت الجمعية إنها لم تحدث، وطالبت المجتمع الدولي بالتدخل.

وذكرت جمعية الوفاق أن المحكمة العسكرية أصدرت اليوم الأربعاء أحكامها على خلفية ما اعتبرته نوايا لاغتيال القائد العام لقوة دفاع البحرين الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة، الذي تقع المحكمة تحت إدارته، فيما نفى المحكوم عليهم أي علاقة تربطهم بالقضية.

وأكدت الجمعية أن ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة معني شخصيا بالقضية، معتبرة أن المحاكمة سياسية وتخدم التدافع في فرض النفوذ بين أطراف السلطة.

وطالبت جمعية الوفاق المجتمع الدولي، لاسيما واشنطن ولندن، بالتدخل لوقف الإعدامات السياسية في البحرين ووقف "امتهان كرامة المكون الشيعي في البحرين".

ويعد ذلك أول حكم نهائي بالإعدام في أول محاكمة عسكرية لمدنيين بعد تعديل الدستور في أبريل/نيسان الماضي، والذي يسمح بمحاكمة مدنيين أمام المحاكم العسكرية، كما تعد محكمة التمييز العسكرية أعلى درجات المحاكم العسكرية، وحكمها نهائي.

وسبق أن قضت محكمة الاستئناف العسكرية في 21 فبراير/شباط الماضي بتأييد أحكام الإعدام، لكن المتهمين قدموا طعناً على الحكم أمام محكمة التمييز، قبل أن يتم البت فيه اليوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات