بنغلاديش: ادعاء ميانمار إعادة توطين روهينغيين مهزلة

epa06286025 Minister of Home Affairs for the government of Bangladesh Asaduzzaman Khan (R), and Myanmar's Home Affairs Minister Lt.Gen Kyaw Swe (L), attend a meeting on security and law enforcement matters, at Ministry of Home Affairs in Naypyitaw, Myanmar 24 October 2017. EPA-EFE/HEIN HTET
وزير الداخلية البنغالي أسد الزمان خان (يمين) في لقاء سابق مع نظيره الميانماري (الأوروبية)

نفت بنغلاديش بشدة مزاعم ميانمار بأنها أعادت توطين عائلة روهينغية مسلمة من خمسة أفراد في إقليم أراكان، ووصفت الادعاء بأنه مهزلة. أما الأمم المتحدة فشككت في القضية ونفت استشارتها في الأمر.

وأشارت الحكومة البنغالية اليوم الاثنين إلى أن تلك العائلة لم تدخل على الإطلاق أراضيها.

وقال وزير الداخلية البنغالي أسد الزمان خان إن مزاعم ميانمار بإعادة توطين عائلة روهينغية عارية عن الصحة، وإن تلك العائلة لم تدخل الأراضي البنغالية أساسا، وإن المسألة برمتها لا تعدو كونها "مهزلة".

كما قال مفوض إغاثة وتأهيل اللاجئين في بنغلاديش محمد أبو الكلام اليوم إن العائلة الروهينغية المشار إليها لم تعبر الحدود أبدا، وإنها كانت في كوناربارا الواقعة في منطقة عازلة بين البلدين. وأضاف "لا يعد هذا على الإطلاق إعادة توطين، وإنما هي دعاية".

وعلى نحو منفصل قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في بيان أمس الأحد إنها ليست على علم مباشر بالأمر ولم تتم استشارتها أو إشراكها فيه.

وكان بيان صادر عن الحكومة الميانمارية قد أفاد أمس الأول بأن خمسة أفراد من عائلة واحدة عادوا إلى أراكان قادمين عبر الحدود من مخيمات اللجوء في بنغلاديش.

ولفت البيان إلى أن السلطات الميانمارية تحققت من كون العائلة كانت تعيش في البلاد، وقالت إنها قدمت لأفرادها بطاقات تعريف وطنية لإثبات شخصيتهم، دون حصولهم على الجنسية.

وحسب بيانات الأمم المتحدة، فر نحو 700 ألف من الروهينغا من ميانمار إلى بنغلاديش بعد حملة قمع بدأتها قوات الأمن في ولاية أراكان يوم 25 أغسطس/آب 2017، ووصفتها المنظمة الدولية والولايات المتحدة بأنها تمثل تطهيرا عرقيا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

A Rohingya refugee boy carries branches to make a fire at Kutupalong refugee camp near Cox's Bazar, Bangladesh, November 22, 2017. REUTERS/Susana Vera

قام وزير الرعاية الاجتماعية بميانمار اليوم بزيارة نادرة لمخيم للاجئين الروهينغا ببنغلاديش، وقال إن إعادة اللاجئين لمناطقهم “تشكل أولوية”، وذلك بعد أدت حملة لجيش ميانمار الصيف الماضي لهروب آلاف الروهينغا.

Published On 11/4/2018
Rohingya Muslims gather outside their makeshift homes on land belonging to Bangladeshi farmer Jorina Katun near Kutapalong refugee camp in the Cox's Bazar district of Bangladesh February 9, 2018. Picture taken February 9, 2018. REUTERS/Andrew RC Marshall

أعلنت سلطات ميانمار أن أول أسرة من الروهينغا المسلمين المهجرين لبنغلاديش عادت إلى البلاد، وذلك رغم تشكيك من منظمات غير حكومية، وتحذيرات أممية من عدم توفر الأمن لعودة المهجرين.

Published On 15/4/2018
المزيد من حريات
الأكثر قراءة