اتهام ألماني باقتراف جرائم حرب بسوريا

القضاء الألماني يحقق مع المتهم نيلس. دي وسط تكتم شديد (رويترز)
القضاء الألماني يحقق مع المتهم نيلس. دي وسط تكتم شديد (رويترز)

كشف الادعاء العام الألماني عن فتحه تحقيقا مع متهم بارتكاب جرائم حرب وتعذيب ثلاثة سجناء حتى الموت في مدينة منبج شمالي سوريا.

وقال بيان الادعاء إن المتهم ارتكب تلك الأفعال إبان قتاله في صفوف تنظيم الدولة في سوريا، وإن التحقيق معه جار لاتهامه بارتكاب جرائم حرب وتعذيب وقتل.

وذكرت "دير شبيغل" الألمانية إن المشتبه به يدعى نيلس. دي ويبلغ من العمر 27 عاما، وينحدر من ولاية شمال الراين ويستفاليا غرب البلاد.

وأوضحت المجلة أنه كان قد سافر إلى سوريا عام 2013، وكان أحد جنود مجموعة العاصفة داخل تنظيم الدولة.

وقالت إنه متهم بتعذيب ثلاثة سجناء حتى الموت بأحد السجون التابعة للتنظيم بمدينة منبج بالاشتراك مع أشخاص آخرين، في النصف الثاني من عام 2014، وإنه بعد مقتل السجناء اشترك نيلس مع آخرين في وضع الجثث الثلاث في حقائب وإلقائها بعيدا عن السجن.

وتابعت أن الادعاء العام يستند في اتهاماته إلى رواية شاهد سوري يعتقد المحققون أنه يتمتع بمصداقية، دون أن تكشف أي تفاصيل عن هذه الشهادة أو صاحبها.

وكان المدعي العام بيتر فرانك قد قال في تصريحات صحفية نشرت في يناير/كانون الثاني الماضي إن ما يقرب من ألف ألماني التحقوا بتنظيم الدولة في سوريا والعراق خلال السنوات الماضية.

المصدر : وكالة الأناضول