مقابلة مع الجزيرة كلفته 320 ألف دولار

آندي هول أدين بعد حديثه عن أن إحدى الشركات الكبرى أساءت إلى عمال مهاجرين (رويترز)
آندي هول أدين بعد حديثه عن أن إحدى الشركات الكبرى أساءت إلى عمال مهاجرين (رويترز)

انتقدت هيومن رايتس ووتش بشدة حكما أصدرته محكمة تايلندية يلزم ناشطا من بريطانيا بارزا في مجال حقوق الإنسان بتعويض شركة في قضية تشهير، وقالت إن الحكم ربما تترتب عليه "آثار مخيفة" على النشطاء.

وقال مدير قسم آسيا في المنظمة الحقوقية براد آدمز إن "فرض تعويضات ضخمة بسبب الإبلاغ عن انتهاكات لحقوق الإنسان سيقوض الأبحاث التي هناك حاجة ماسة إليها بشأن انتهاكات العمل في تايلند".

وأضاف آدامز "إذا كانت الحكومة التايلندية تعارض حقًا استغلال العمالة فعليها تعزيز التغييرات في القانون، التي من شأنها أن تمنع حالات التشهير التعسفي".

وأُمر الناشط آندي هول يوم الاثنين بدفع 10 ملايين باهت (321 ألفا و300 دولار أميركي) لشركة ناتشورال فروت لتصنيع الأناناس، في أعقاب مقابلة أجرتها معه قناة الجزيرة في ميانمار عام 2013، إذ ناقش خلال المقابلة تقريرا عن مزاعم بأن الشركة أساءت إلى عمال مهاجرين.

ورفعت ناتشورال فروت أربع دعاوى جنائية ومدنية منفصلة ضد هول بشأن التقرير، بما في ذلك دعوى تشهير للمطالبة بتعويضات بقيمة 400 مليون باهت.

وفي عام 2016 حُكم على هول بالسجن لمدة ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ لمدة عامين، وأُمر بدفع غرامة قدرها 150 ألف باهت بتهمة التشهير الجنائي.

المصدر : الألمانية