مظاهرات حقوقية بنيويورك رفضا لزيارة ابن سلمان

تظاهر عدد من الناشطين وممثلي منظمات حقوقية أميركية أمام بلدية نيويورك في مانهاتن، للتعبير عن رفضهم زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان المرتقبة إلى المدينة.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بما وصفوه بالآثار الكارثية التي سببها التدخل العسكري السعودي في اليمن، وأخرى تطالب بوقف الدعم العسكري الأميركي للسعودية.

كما دعا المتظاهرون عمدة نيويورك إلى إدانة زيارة ابن سلمان المزمع أن تبدأ الأسبوع المقبل، ومن المقرر أن يلتقي خلالها قادة المال والأعمال.

وقد واجهت ابنَ سلمان خلال زيارته الأخيرة لبريطانيا مظاهرات عارمة في لندن، نظمها ناشطون للتعبير عن رفضهم تصدير السلاح إلى السعودية على خلفية مقتل مدنيين في اليمن.

وقالت حملة "أوقفوا الحرب" في مؤتمر صحفي إن السلطات السعودية وصلت إلى مستوى غير مسبوق في انتهاكات الحرب في اليمن، كما دعت إلى وقف تصدير الأسلحة للرياض، وقالت إن هناك حاجة إلى سياسة خارجية أخلاقية لبيع السلاح.

وانتقد عضو الحملة ستيف بيل "مدّ السجاد الأحمر لمحمد بن سلمان"، معتبرا أن هذا الاستقبال "دعم لأكبر نظام قمعي في الشرق الأوسط، وتجاهل لحالة حقوق الإنسان في اليمن والبحرين".

وصف زيارة محمد بن سلمان إلى المملكة المتحدة بأنها دلالة على دعم بريطانيا الانتهاكات السعودية في المنطقة، داعيا حكومة بلاده لمراجعة موقفها.

المصدر : الجزيرة