صحيفة: أوروبا وتركيا ستمددان اتفاقية اللاجئين

لاجئون ومهاجرون أقاموا مخيما عشوائيا في حي لاشابيل شمال باريس (الجزيرة)
لاجئون ومهاجرون أقاموا مخيما عشوائيا في حي لاشابيل شمال باريس (الجزيرة)

كشف تقرير لصحيفة ألمانية عن عزم الاتحاد الأوروبي على تمديد اتفاقه مع تركيا بشأن استعادة اللاجئين، ومنح أنقرة ثلاثة مليارات يورو (3.7 مليارات دولار) جديدة، حسب ما نصت عليه هذه الاتفاقية.

وذكرت صحيفة زود دويتشه تسايتونغ الصادرة الخميس أن تركيا ستحصل من المفوضية الأوروبية على دفعة مساعدة مالية جديدة بقيمة ثلاثة مليارات يورو، تمثل الدفعة الثانية من ستة مليارات يورو تقرر حصولها عليها بموجب الاتفاقية، وحصلت على حصة أولى مماثلة في العامين الماضيين.

وتتمحور الاتفاقية الأوروبية التركية لاستعادة اللاجئين الموقعة في العشرين من مارس/آذار 2016 حول تبادل اللاجئين، وتلزم هذه الاتفاقية تركيا باستعادة كافة اللاجئين -الذين وصلوا بعد سريان هذه الاتفاقية- من أراضيها لليونان بطريقة غير شرعية، ومقابل كل لاجئ تستعيده تركيا يستقبل الاتحاد الأوروبي لاجئا واحدا من اللاجئين السوريين الموجودين بتركيا.

وحسب الصحيفة الألمانية، فإن رغبة المفوضية الأوروبية في سداد مليار يورو من المساعدة الجديدة لتركيا من ميزانيتها، على أن تسدد الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي المليارين المتبقيين من حصة المساعدة الجديدة لتركيا؛ تواجه معارضة من عدة دول أوروبية.

وقال مفوض الهجرة بالاتحاد الأوروبي ديميتري أفراموبولس للصحيفة إن تركيا أوفت بالتزامها في الاتفاقية بتقليص أعداد طالبي اللجوء القادمين لأوروبا لحد كبير.

ونقلت زود دويتشه تسايتونغ عن يوهان هان مفوض دول الجوار بالاتحاد الأوروبي حثه الدول الأعضاء بالاتحاد على الوفاء بالتزاماتها المالية، لمواصلة حصول أوروبا على هذا الدعم الذي لا غني لها عنه من تركيا.

وأوضح هان أن "هذه المساعدات لن تذهب للدولة التركية، وإنما ستذهب بشكل مباشر لمساعدة ثلاثة ملايين لاجئ يعيشون بتركيا، ومنح نصف مليون طفل لاجئ هناك فرصة للتعليم".

المصدر : الجزيرة