رفضا الغرامة فدخلا السجن

أشرف عبد العزيز (الجزيرة نت)
أشرف عبد العزيز (الجزيرة نت)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

قضت محكمة سودانية اليوم الخميس بسجن صحفييْن شهرا بعد رفضهما دفع غرامة مالية بلغت 34 ألف جنيه (نحو 1100 دولار أميركي) إثر إدانتهما بنشر معلومات بحق موظفة عامة.

وغرمت محكمة الصحافة والمطبوعات في الخرطوم الصحفي أشرف عبد العزيز رئيس تحرير جريدة الجريدة المستقلة والصحفي حسن وراق حسن الكاتب بالصحيفة 17 ألف جنيه لكل منهما في شكوى مقدمة من موظفة في مصلحة أراض بإحدى المحليات بولاية الجزيرة جنوب الخرطوم.

وخيرت المحكمة عبد العزيز ووراق بدفع الغرامة أو السجن، لكنهما رفضا دفع الغرامة ليدخلا السجن.

وكان الصحفي وراق نشر بصحيفة الجريدة موضوعا عن الفساد في أراضي ولاية الجزيرة جنوب الخرطوم، ذاكرا نماذج للفساد في كل المحليات واستثناءات الوزير من الخطة الإسكانية لمواطني الحصاحيصا التي توقفت منذ عام 1991.

ووفق هيئة الدفاع عن الصحفيين، فإن شهود الدفاع في القضية وفي مقدمتهم مدير جهاز الأمن والمخابرات بالمنطقة أكدوا واقعة الفساد بمكتب أراضي الحصاحيصا بجانب شهادة مدير سجلات أراضي الحصاحيصا المؤيدة لما ذهب إليه الصحفي.

ويعاني الصحفيون السودانيون من مضايقات السطات وخاصة من جهاز الأمن الذي يمارس في أحيان كثيرة رقابة قبلية أو بعدية على ما تنشره الصحف.

المصدر : الجزيرة