ابن رعد يدعو إلى وقف الاستخدام "المميت" للفيتو

Zeid Ra'ad al-Hussein, U.N. High Commissioner for Human Rights, addresses the Human Rights Council at the United Nations in Geneva, Switzerland February 26, 2018. REUTERS/Denis Balibouse
زيد بن رعد الحسين أثناء كلمته في جنيف أمس الاثنين (رويترز)

قال المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة زيد بن رعد الحسين إن القوى الكبرى تتحمل المسؤولية عن الفظائع التي تقع في مناطق كثيرة من العالم لعجزها عن التحرك أو لاستخدامها "المميت" للفيتو.

وضرب ابن رعد مثالا لذلك الصراع في سوريا وميانمار، وقال إنه بالإضافة إلى ذلك "أصبحت اليمن والكونغو وبوروندي مؤخرا أكثر مثال على المجازر البشرية، لأنه لم يتم فعل ما يكفي في وقت مبكر وجماعي للحيلولة دون زيادة أسباب الفزع".

وتحدث المفوض الأممي السامي لحقوق الإنسان في افتتاح دورة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أمس والتي ستناقش فيها الجرائم التي ترتكب في هذه الدول في الأسابيع المقبلة.

وقال ابن رعد إنه بجانب هؤلاء الذين يقتلون فعليا فإن الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن (أميركا وبريطانيا وروسيا وفرنسا والصين) تتحمل المسؤولية أيضا لأن بعضا منها استخدم حق النقض (الفيتو) لعرقلة قرار وقائي.

وأشار إلى أن فرنسا وبريطانيا تدعمان خطة من شأنها أن تحظر حق النقض على قرارات الأمم المتحدة بشأن الفظائع الجماعية.

وقال الدبلوماسي الأردني "إنه حان الوقت لأن تنضم الصين وروسيا والولايات المتحدة إليهم وإنهاء الاستخدام المميت للفيتو".

وشجب زيد أيضا قلة التفاعل الدولي ضد زيادة الضغط على الحقوق المدنية عبر العالم وزيادة الخوف من الأجانب والعنصرية في أوروبا.

وأشار إلى رفض رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان الواضح للامتزاج العرقي وحديث رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيكي عن الجناة اليهود في المحرقة النازية (هولوكوست).

وتساءل زيد "عندما نعطي هذه الافتراءات المخزية القليل من الانتباه يكون السؤال المهم: هل أصابنا الجنون جميعا؟".

وأيد السكرتير العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش وجهة نظر زيد الخاصة بأن حقوق الإنسان ليست مدعمة بفاعلية.

وقال غوتيريش لمجلس حقوق الإنسان "إن تجاهل هذه الحقوق هو ما أدى إلى الأفعال الوحشية التي ارتكبت خلال الحرب العالمية الثانية".

وأضاف "لو كنا أبدينا قدرا أكبر من الانتباه لحقوق الإنسان عالميا على مدار العقدين الماضين" لما أزهقت أرواح الملايين.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

Dutch MP Geert Wilders at a press conference in Fern Garden, Perth, Western Australia, Australia, 21 October 2015. The controversial politician is in Perth to help launch a political party he inspired, the anti-Islam Australian Liberty Alliance, which met at a top-secret venue in Perth. The details of the launch of the Australian Liberty Alliance were kept secret from the media to avoid protesters. Wilders, who leads the anti-Islam Party for Freedom in the Netherlands, flew into Perth on 18 October after the Australian government granted him a visa despite protests from anti-racist groups. EPA/Richard Wainwright AUSTRALIA AND NEW ZEALAND OUT

انتقد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين الزعيمَ اليميني الهولندي خيرت فيلدرز، واصفا تعهده الانتخابي بمنع دخول المهاجرين المسلمين وحظر القرآن وإغلاق المساجد بأنه “غريب”.

Published On 6/9/2016
UN High Commissioner for Human Rights Zeid Ra’ad Al Hussein holds a press conference as he concludes his official visit to Sri Lanka, at the UN office in Colombo, Sri Lanka, 09 February 2016. The visiting UN High Commissioner toured the former war-torn region of Jaffna, met the President, the Prime Minister, the Opposition Leader of Parliament and civil society leaders. He also met relatives and parents of the disappeared persons during the war. He reiterated that Sri Lanka has the sovereign right to investigate into the allegations of war crimes and human rights violations but that they should deliver justice to the affected parties. Meanwhile, during the High Commissioner’s meeting with the media, groups from the island’s eastern province protested outside claiming that the High Commissioner had not offered an opportunity for the easterners to meet him.

أدان مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين اليوم الثلاثاء النظام السوري، وقال إن بشار الأسد طبيب لكنه استخدم الغاز ضد شعبه ويقصف المستشفيات.

Published On 13/9/2016
U.N. High Commissioner for Human Rights Zeid Ra'ad al-Hussein talks to reporters in Jakarta, Indonesia February 7, 2018. REUTERS/Beawiharta

دعا مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين لوقف “الإبادة الوحشية” ضد المدنيين المحاصرين بالغوطة الشرقية في سوريا، داعيا المجتمع الدولي لأن يكفل المساءلة عن الانتهاكات الجارية.

Published On 21/2/2018
المزيد من حريات
الأكثر قراءة