نقابة الصحفيين اليمنيين تطالب قناة العربية بالاعتذار

تغريدة نشرها اليوسفي نفى فيها اتهام قناة العربية له بإدارة حساب وهمي
تغريدة نشرها اليوسفي نفى فيها اتهام قناة العربية له بإدارة حساب وهمي

نددت نقابة الصحفيين اليمنيين بالاتهامات التي وجهتها قناة العربية للصحفي اليمني غمدان اليوسفي، وطالبت القناة بالاعتذار له ولكل الصحفيين اليمنيين.

وكانت قناة العربية اتهمت في أحد برامجها اليوسفي بإدارة حسابات وهمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وقالت إنه يتخفى بحساب وهمي تحت اسم "عبير الخولاني".

فقد بثت القناة تغريدة للصحفي تحدث فيها عن الموقف السعودي من هجوم قوات المجلس الانتقالي الجنوبي على مقرات الحكومة في مدينة عدن، وقالت إن حسابا آخر اسمه "عبير الخولاني" نشر التغريدة نفسها، معتبرة أن ذلك يؤكد أن اليوسفي يدير الحسابين.

بيد أن الصحفي اليمني نفسه نشر تغريدة في حسابه نفى فيها اتهامات قناة العربية له، وكتب فيها أن سبعين ألفا يتابعون تغريداته، ولذا هو ليس بحاجة لإدارة حساب وهمي.

وقال رئيس لجنة التدريب في النقابة نبيل الأسيدي إن ما قامت به العربية محاولة لضرب مصداقية صحفي عرف عنه مصداقيته ونزاهته وصراحة رأيه.

وأضاف أن غمدان اليوسفي من الصحفيين الذين واظبوا على الظهور في قناة العربية مساندا قويا للشرعية اليمنية، وقال إن من المعيب أن تحاول القناة النيل منه لرأيه المخالف لتوجهات بعض دول التحالف.

ووصف الأسيدي ما قامت به العربية تجاه الصحفي اليمني بالسقوط، مشددا على حق اليوسفي القانوني والأخلاقي في مقاضاة القناة. وفي نفس الإطار، استنكر ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي اتهامات قناة العربية للصحفيين اليمنيين بإدارة حسابات وهمية بمواقع التواصل الاجتماعي للتهرب من مسؤولية ما يغردون به من أقوال ومواقف سياسية.

المصدر : الجزيرة