ديل بونتي محبطة لغياب المساءلة عن جرائم سوريا

Paulo Pinheiro, Chairperson of the Independent Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic (R) waits with co-member Carla del Ponte before a news conference into events in Aleppo at the United Nations in Geneva, Switzerland, March 1, 2017. REUTERS/Denis Balibouse
ديل بونتي قالت إنها تشعر بخيبة أمل لأنها وجدت أن الأمم المتحدة إنما هي "مجلس للحديث" (رويترز)

عبّرت رئيسة الادعاء العام السابقة للمحكمة الجنائية الدولية كارلا ديل بونتي، عن إحباطها لغياب المحاسبة على الجرائم الفظيعة التي ارتكبت في سوريا من تعذيب وقتل طال مئات الآلاف.

وخلال فترة عملها مع اللجنة المكلفة بالتحقيق في انتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب في سوريا، قالت ديل بونتي إنها تشعر بخيبة أمل لأنها وجدت أن الأمم المتحدة هي في الحقيقة "مجلس للحديث".

وقالت إنها كانت تأمل في أن تتعامل المحكمة الجنائية الدولية أو محكمة خاصة مع جرائم الحرب في سوريا، لكن مجلس الأمن الدولي وقف في طريق مثل هذه العملية من خلال "عدم تحركه".

طرد فوري
كما انتقدت مجلس حقوق الإنسان في جنيف، بالقول إن نحو أعضائه الـ47 -مثل الصين والسعودية وبورندي- "تنتهك حقوق الإنسان يوميا ويجب طردهم (منه) فورا".

وبرزت السويسرية ديل بونتي (71 عاما) أثناء التحقيقات في جرائم الحرب في رواندا ويوغسلافيا السابقة، وكانت عضوا في لجنة الأمم المتحدة للتحقيق في سوريا لمدة خمس سنوات قبل أن تستقيل العام الماضي.

وحذرت دل بونتي -التي تعتزم التقاعد في نهاية هذا العام- من أن العدالة الدولية كلها في حالة يرثى لها، وقالت "لقد وصلنا إلى مستوى متدن".

وأضافت أن "حقوق الإنسان لم تعد سارية. علينا أن نسأل أنفسنا اليوم إن كانت موجودة". 

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

AFP - Chief Prosecutor of the International Criminal Tribunal for the former Yugoslavia (ICTY) Carla Del Ponte (L) speaks during a press conference 29 September 2006 in Helsinki. Del

دعت المدعية العامة في محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة كارلا ديل بونتي الاثنين مجلس الأمن إلى التعاطي بحذر مع قضية كوسوفو، وعزت ذلك لتجنب إعاقة الجهود المبذولة لاعتقال أشخاص تلاحقهم هذه المحكمة.

Published On 19/6/2007
U.N. War Crimes Tribunal Chief Prosecutor Carla del Ponte poses for photographs after an interview with Reuters in The Hague in this March 7, 2005 file photo. Switzerland's del Ponte, the International Criminal Court's former chief prosecutor, will be named on September 28, 2012 to join a United Nations investigation into war crimes in Syria, diplomats said. REUTERS/Jerry Lampen/Files (NETHERLANDS - Tags: POLITICS HEADSHOT)

عادت القاضية السويسرية الشهيرة كارلا ديل بونتي مجددا إلى الساحة الدولية بعد تعيينها مفوضة للجنة الأمم المتحدة للتحقيق بانتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب في سوريا. واشتهرت خلال عملها مدعية عامة لمحكمة الجزاء الدولية في التحقيق بجرائم الحرب والتطهير العرقي.

Published On 30/9/2012
Carla del Ponte, Member of the Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, speaks during a press conference about the launch of latest report by the Commissionto the Human Rights Council, at the European headquarters of the United Nations, in Geneva, Switzerland, Thursday, Sept, 3, 2015. (Martial Trezzini/Keystone via AP)

قالت المحققة التابعة للأمم المتحدة المختصة في شؤون حقوق الإنسان كارلا ديل بونتي إن العدالة ستلاحق الرئيس السوري بشار الأسد ولو ظل في السلطة إذا تم تحقيق اتفاق لإنهاء الحرب.

Published On 21/9/2015
المزيد من حريات
الأكثر قراءة