المري: لدى الكونغرس إرادة لبحث انتهاكات دول الحصار

المري وجد عند أعضاء الكونغرس حرصا على بحث انتهاكات حقوق الإنسان جراء الحصار على قطر (الجزيرة)
المري وجد عند أعضاء الكونغرس حرصا على بحث انتهاكات حقوق الإنسان جراء الحصار على قطر (الجزيرة)

أكد رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر علي بن صميخ المري أنه لمس خلال لقاءاته بعدد من أعضاء الكونغرس الأميركي وجود إرادة قوية لطرح ملف انتهاكات دول الحصار لحقوق الإنسان على طاولة النقاش في الكونغرس.

جاء ذلك عقب اجتماع المري مع النواب مايك كاباوانو، وستيفن لينتش، وديفيد سيسيلين، ونيتا لوي، بمقر الكونغرس، حيث قدم لهم شروحا عن انتهاكات دول الحصار لحقوق الإنسان، وحرمان المواطنين والمقيمين في قطر، ومواطني الدول الخليجية الثلاث (السعودية والإمارات والبحرين) من حقوقهم الأساسية، وفي مقدمتها الحق في التعليم، والنقل، والعلاج، ولم شمل الأسر، وممارسة الشعائر الدينية.

وأثنى المري على الاهتمام اللافت للنواب وقلقهم إزاء المآسي التي يواجهها المواطنون والمقيمون في قطر والدول الخليجية الثلاث جراء الحصار.

وأشاد بما لمسه من تجاوب لدى أعضاء الكونغرس، وحرصهم الشديد على طرح انتهاكات حقوق الإنسان على طاولة نقاشات الكونغرس بقوة، في ظل توافق مطلق على رفض الزجّ بالمواطنين والمقيمين في صراعات سياسية، أو اتخاذهم رهينة لأي تجاذبات سياسية.

وتأتي تصريحات المري في ختام سلسلة لقاءات مكثفة جمعته مع نخبة من نواب الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الكونغرس خلال الأيام السابقة في واشنطن.

ويعكس الزخم الهائل والمكثف للقاءات التي عقدها مع نخبة من نواب من الحزبين الجمهوري والديمقراطي خلال أيام قليلة، حرصهم على جمع شهادات وتقارير موثقة من اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، المصنفة ضمن المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعا رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر علي بن صميخ المري منظمات حقوقية دولية إلى زيارة قطر للوقوف على الآثار السلبية للحصار، وإجراء مقابلات مع الأشخاص المتضررين منه.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة