أف.دي ترحب بتشكيل لجنة تحقيق دولية بانتهاكات اليمن

مراري: قرار إرسال خبراء لتقصي الانتهاكات باليمن خطوة لتحقيق العدالة لضحايا جرائم الحرب (الجزيرة)
مراري: قرار إرسال خبراء لتقصي الانتهاكات باليمن خطوة لتحقيق العدالة لضحايا جرائم الحرب (الجزيرة)

رحبت منظمة "أف.دي" الدولية لحقوق الإنسان بقرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أمس الجمعة إرسال خبراء دوليين وإقليميين إلى اليمن للتحقيق في جرائم الحرب هناك، وتوثيق كافة الانتهاكات الحقوقية وتحديد المتورطين فيها.

وقال عبد المجيد مراري مدير قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بمنظمة أف دي إن القرار بإرسال بعثة دولية للتحقيق بانتهاكات اليمن "خطوة في اتجاه تحقيق العدالة لضحايا جرائم الحرب التي ارتكبتها كل أطراف الصراع باليمن، خاصة قوات التحالف العربي، وأيضا تحقيقا لمبدأ عدم إفلات الجناة من العقاب".

وكانت منظمات العفو الدولية وهيومن رايتس ووتش والمرصد الأورومتوسطي رحبت بقرار مجلس حقوق الإنسان بشأن اليمن، وقالت منظمة العفو إن القرار الدولي "دفعة قوية من شأنها أن تمهد الطريق لتحقيق العدالة لضحايا الانتهاكات الحقوقية، بما في ذلك جرائم الحرب".

إنصاف اليمنيين
وقال المرصد الأورومتوسطي إن القرار "خطوة مهمة على طريق تحديد حجم الانتهاكات وأطرافها ونطاقاتها باليمن وإنصاف سكانه المدنيين". وذكرت هيومن رايتس -التي كانت تطالب باستمرار بإنشاء لجنة تحقيق- أن صدور القرار يشكل نجاحا محققا.

وجاء قرار مجلس حقوق الإنسان في إطار مبادرة توافقية عقب نقاشات ماراثونية بالمجلس خلصت إلى تسوية بين ممثلي هولندا وكندا اللتين قدمتا مشروع قرار يقضي بإرسال لجنة دولية وبين المشروع العربي الذي يطالب بإبقاء ودعم اللجنة الحكومية اليمنية التي شكلت في وقت سابق.

وكان المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين يطالب منذ ثلاث سنوات بأن يجري مجلس حقوق الإنسان تحقيقا مستقلا في حرب اليمن التي أودت بحياة آلاف الأشخاص ودمرت الاقتصاد ودفعت الملايين إلى حافة مجاعة، و"كارثة من صنع الإنسان بالكامل".

وبينما يبرر التحالف العربي بقيادة السعودية ضرباته في اليمن بمحاربة الإرهابيين ومساندة حكومة اليمن الشرعية يقول مكتب زيد بن رعد إن الضربات الجوية للتحالف هي السبب في معظم الخسائر بين المدنيين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت مصادر حقوقية يمنية أن هولندا تقدمت الخميس الماضي بمشروع قرار لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وذلك للمطالبة بتشكيل لجنة دولية للتحقيق في انتهاك قوانين الحرب باليمن.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة