أمنستي تحذر من ترحيل السعودية سودانيين لبلدهم

قالت منظمة العفو الدولية إن ثلاثة سودانيين يواجهون الترحيل من المملكة العربية السعودية إلى السودان حيث قد يتعرضون للسجن والتعذيب. ودعت إلى إطلاقهم فورا بلا شروط.

وأشارت المنظمة إلى أن السلطات السعودية اعتقلت الثلاثة في ديسمبر/كانون الأول، وهم القاسم سيد أحمد والوليد إمام وعلاء الدين الديفنة.

وترجح منظمة العفو الدولية أن الثلاثة اعتقلوا بناء على طلب من السلطات السودانية لدعمهم على شبكات التواصل الاجتماعي الدعوة إلى العصيان المدني في بلدهم.

ويواجه الثلاثة خطر الترحيل في أي وقت، بعد أن أبلغت السلطات السعودية نيتها إعادتهم إلى بلادهم، وفقا للمنظمة.

وأفاد بيان المنظمة أن "هؤلاء الرجال هم سجناء رأي (…) وبدلا من إعادتهم إلى السودان حيث من المرجح أن يعاقبوا بسبب أنشطتهم في مجال حقوق الإنسان، سيكون من الأفضل أن تطلقهم السلطات السعودية فورا بلا شروط".

وأعربت العفو الدولية عن خشيتها إزاء سجنهم أو إخضاعهم للتعذيب أو سوء المعاملة إذا طردوا إلى السودان.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

ذكرت صحيفة إندبندنت أن تعيين الصين وكوبا وروسيا والسعودية بمنظمة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة التي تتعامل مع الانتهاكات الحقوقية، على الرغم من المخاوف العميقة من سجل كل هذه الدول الأربع في حماية الحريات الشخصية، قد تعرض لانتقادات من قبل نشطاء.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة