مركز حقوقي: إسرائيل تحول بين مرضى غزة والعلاج

مرضى غزة يعانون الأمريّن قبل نقلهم إلى خارج القطاع للتداوي (رويترز)
مرضى غزة يعانون الأمريّن قبل نقلهم إلى خارج القطاع للتداوي (رويترز)

حذّر مركز الميزان لحقوق الإنسان في قطاع غزة من أن الإجراءات التي تتخذها إسرائيل بحق مرضى القطاع -والتي تحول دون وصولهم للمستشفيات خارجه- أفضت إلى "تدهور بالغ" في أوضاعهم الصحية، وحث المجتمع الدولي على التدخل العاجل لإنقاذهم.

وقال المركز غير الحكومي إن استمرار إجراءات المنع والمماطلة التي تتخذها إسرائيل بحق المرضى الفلسطينيين في قطاع غزة، أفضت إلى تدهور بالغ في أوضاعهم الصحية وفاقمت من معاناتهم الإنسانية.

ونبّه إلى أن "سياسة المنع تشكل مخالفة جسيمة لقواعد القانون الدولي الإنساني، التي تُلزم السلطات الإسرائيلية ليس بالسماح للمرضى من الوصول لمستشفياتهم فحسب، وإنما بضمان توفير العلاج الطبي بقدر مماثل لما توفره لرعاياها".

وشدد على أن إسرائيل تخالف بذلك نصوص الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التي تكفل حرية الحركة والتنقل، وكذا العهدين الدوليين اللذين يخص أحدهما الحقوق المدنية والسياسية، والآخر الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وأشار المركز إلى "وقوع ثلاث حالات وفاة خلال الربع الأول من العام الجاري، وانخفاض نسبة الموافقة على منح التصاريح إلى نحو 20% عن السابق".

وطالب "بإجراء تحقيق جدي في حادثة وفاة طفلة من غزة الأسبوع الماضي جراء سياسة المماطلة الإسرائيلية"، كما حث "المجتمع الدولي على التدخل العاجل لإنقاذ حياة المرضى وإجبار إسرائيل على ضمان وصولهم إلى مستشفياتهم ورفع الحصار الإسرائيلي الشامل عن القطاع، إعمالا لمعايير القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان".

ومنذ أن فازت حماس بالانتخابات التشريعية في 2006، تفرض إسرائيل حصارا بريا وبحريا على غزة، واستمر هذا الحصار رغم تشكيل حكومة توافق وطني فلسطينية أدت اليمين الدستورية في الثاني من يونيو/حزيران 2014.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

يرى مختصون في القطاع الصحي في غزة أن استمرار حال المستشفيات المتردية في ظل الحصار الإسرائيلي القاسي ينذر بوقوع كارثة صحية باتت تلوح في الأفق ويمكن أن تتسبب في تعرض حياة آلاف المرضى لخطر تردي أوضاعهم الصحية أو الموت المحتوم.

25/11/2008

حذر مركز حقوقي فلسطيني من تدهور حالة مئات المرضى العالقين في قطاع غزة الذين يواجهون حكماً بالموت في مستشفيات القطاع، خاصة مع استمرار إحكام إغلاق كافة المعابر الحدودية بما في ذلك معبر رفح الحدودي.

26/3/2009

وصل عدد من ماتوا في قطاع غزة جراء الحصار المفروض عليه منذ نحو ثلاث سنوات إلى 364 شخصا بعد أن توفي أمس الثلاثاء أحد المرضى الممنوعين من مغادرة القطاع للعلاج في الخارج.

4/11/2009
المزيد من حريات
الأكثر قراءة