دعوة للتحقيق باعتداء بشمركة على نازحين عرب

دعت لجنة حقوق الإنسان في البرلمان العراقي إلى تشكيل لجنة تحقيق في مقطع فيديو أظهر اعتداء عناصر من قوات البشمركة التابعة للإقليم على نازحين من العرب السنة فارين من مناطق تحت سيطرة تنظيم الدولة شمال العراق.

وأظهر فيديو بثه ناشطون على موقع التواصل فيسبوك السبت عناصر قالوا إنها من البشمركة ينهالون بالضرب المبرح على نازحين من العرب السنة فارين من قضاء الحويجة الواقع جنوب مدينة الموصل -والذي لا يزال تحت سيطرة التنظيم- وأجبروهم على العودة إلى القضاء.

ودان رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان عبد الرحيم الشمري "التعامل الوحشي الذي قامت به قوات البشمركة ضد النازحين العرب في الحويجة في منطقة ملا عبد الله" جنوب غربي محافظة كركوك.

وأضاف الشمري أن "هذه الأعمال من قوات البشمركة ترتقي إلى انتهاك صارخ لمبادئ حقوق الإنسان ضد مواطنين عزل". وطالب حكومتيْ بغداد وأربيل بـ "فتح تحقيق بالحادث ومحاسبة المقصرين وإحالتهم للقضاء".

من جهته، قال عضو التحالف الكردستاني محسن السعدون إن "ما ظهر في مقطع الفيديو حالة فردية، ولا ينعكس على أداء البشمركة التي وفرت الحماية لآلاف النازحين". وأشار إلى أن "هذه الحادثة استغلت سياسيا من بعض الأطراف" التي لم يحددها.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

عامان ونصف العام مرت على اعتقال المواطن العراقي قحطان سالم محمد عبد في سجون إقليم كردستان العراق، ولم تتمكن زوجته ولا أولاده الأربعة من رؤيته منذ ذلك التاريخ.

بث ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا يظهر من قالوا إنهم أفراد من قوات الأمن والمليشيات وهم يستجوبون عشرات الشباب احتجزوهم جنوب الموصل، ويظهر التسجيل لكمات تعرض لها المعتقلون.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة