600 ألف طفل ليبي تأثروا بقطع المياه

أطفال ليبيون يلعبون على شاطئ مدينة بني غازي شرقي ليبيا (رويترز)
أطفال ليبيون يلعبون على شاطئ مدينة بني غازي شرقي ليبيا (رويترز)

قالت منظمة الأمم للطفولة (يونيسيف) إن أكثر من مليوني شخص، من بينهم نحو 600 ألف طفل في طرابلس والمدن الساحلية الواقعة في الأجزاء الشمالية الغربية من ليبيا، يعانون من نقص المياه، مما يضطرهم لاستخدام مياه ملوثة.

ووفق الممثل الخاص لليونيسيف في ليبيا عبد الرحمن غندور فإن الأنابيب التي تمدّ محطة الشويرف لضخ المياه والتي تقع على بعد 370 كيلومترا جنوب طرابلس تعرضت للقطع نحو أسبوع.

وأشار إلى أن ذلك عرقل وصول 1.15 مليون متر مكعب من المياه يوميا إلى المناطق الشمالية الغربية من البلاد.

وذكرت المنظمة أن الناس يضطرون بسبب قطع المياه هذا إلى استخدام مياه قد تكون ملوثة أو غير صالحة للاستعمال، مما يزيد من خطر تفشي الأمراض المنقولة عن طريق المياه، وزيادة معاناة الأطفال الذين يعيشون في ليبيا وتدهور ظروف معيشتهم.

وذكّرت بأن الحصول على المياه حق أساسي من حقوق الإنسان، وبأن القانون الإنساني الدولي يحمي البنية التحتية المدنية وحق المدنيين في الحصول على الخدمات الأساسية.

وحثت اليونيسيف جميع الأطراف المعنية على عدم عرقة وصول المياه، كما دعت جميع أطراف النزاع في ليبيا إلى وقف كل الهجمات على مرافق المياه والبنية التحتية المدنيّة.

المصدر : الجزيرة