أسيران فلسطينيان يضربان عن الطعام

سياسة الاعتقال الإداري تتسبب بشكل مستمر في إثارة الإضرابات عن الطعام في السجون الإسرائيلية (الجزيرة)
سياسة الاعتقال الإداري تتسبب بشكل مستمر في إثارة الإضرابات عن الطعام في السجون الإسرائيلية (الجزيرة)

قال نادي الأسير الفلسطيني إن الأسيرين حسن شوكة وبلال ذياب يواصلان الإضراب المفتوح عن الطعام احتجاجا على اعتقالهما إداريا من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف نادي الأسير أن الأسير حسن شوكة بدأ إضرابه عن الطعام منذ الـ11 من الشهر الجاري ويعاني من مشاكل صحية عديدة نتيجة لذلك وإن سلطات الاحتلال حولته لزنزانة انفرادية فور إعلانه الإضراب.

بينما شرع الأسير بلال ذياب في إضرابه عن الطعام منذ الـ18 من الشهر الجاري احتجاجا على اعتقاله الإداري.

ويقبع في السجون الإسرائيلية نحو 6500 أسير فلسطيني موزعين على 22 سجنا ومعتقلا ومركز توقيف، بينهم 56 أسيرة و350 طفلا قاصرا و12 نائبا في المجلس التشريعي ونحو 500 معتقل إداري.                                                                                                                                                                                                                                                                              

المصدر : الجزيرة