عـاجـل: رويترز عن مسؤول كبير بالخارجية الأميركية: لم نر أي عمليات هروب كبيرة ناجحة للمحتجزين من تنظيم الدولة في سوريا

الأمن المصري يواصل إخفاء ابنة برلماني إخواني

سمية بنت القيادي بجماعة الإخوان عضو مجلس الشورى السابق المعتقل حاليا ماهر أحمد خزيمة (الجزيرة)
سمية بنت القيادي بجماعة الإخوان عضو مجلس الشورى السابق المعتقل حاليا ماهر أحمد خزيمة (الجزيرة)

يستمر لليوم التاسع على التوالي اختفاء الشابة المصرية سمية ماهر أحمد خزيمة بعد مداهمة منزلها واعتقالها فجر يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وتقول سحر صبري والدة سمية إن أجهزة الأمن اقتحمت منزل العائلة في تمام الساعة الثالثة والنصف فجر يوم 17 من الشهر الجاري، وفتشت المنزل واستولت على عدد الأجهزة الإلكترونية من بينها جهاز حاسوب محمول خاص بالمنزل، وهواتف شخصية لسمية وأخواتها الثلاث ووالدتهم.

وتشير إلى أن حملة المداهمة انتهت في الساعة السادسة والنصف فجرا باعتقالها هي وابنتها سمية، "إلا أنهم أخلوا سبيلي في تمام الثانية ظهرا، وأبقوا على سمية قيد الاعتقال ورفضوا إخباري بالجهة التي اعتقلتها أو مكان احتجازها أو التهم الموجهة إليها، ولا تزال مختفية حتى الآن".

وتقدم حسام أحمد توفيق هارون زوج سمية ببلاغين إلى النائب العام بشأن اختفاء زوجته عقب القبض عليها من منزل والدها في مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة شمالي مصر، إلا أنه لم يعثر عليها في أي من مقار التحقيق أو النيابة أو السجون.

وأكد حسام أنه توجه برفقة المحامين إلى مصلحة السجون في القاهرة للاستعلام عن السجن الذي توجد به زوجته، إلا أن المصلحة أخطرته بعدم وجودها، لافتا إلى تقدمه ببلاغات إلى وزير الداخلية، وشكوى إلى المجلس القومي لحقوق الإنسان.

وتبلغ سمية 25 عاما وتعمل كيميائية بإحدى المعامل الخاصة في مدينة دمنهور، وتخرجت من كلية العلوم بجامعة الأزهر، وهي بنت عضو مجلس الشورى السابق عن مدينة دمنهور ماهر أحمد خزيمة الذي اعتقلته أجهزة الأمن في وقت سابق بتهمة الانضمام إلى جماعة الإخوان المسلمين والتحريض على أعمال العنف، وحكمت عليه المحكمة بالسجن 18 عامًا.

كما اعتقلت أجهزة الأمن زوجها، ولكنه خرج من المعتقل مؤخرا لتبدأ هي رحلتها في السجون.

المصدر : الجزيرة