أمنستي تتهم العراق باستهداف مدنيين أكراد

فارون قبل أيام من طوزخورماتو باتجاه أربيل والسليمانية (الجزيرة)
فارون قبل أيام من طوزخورماتو باتجاه أربيل والسليمانية (الجزيرة)

اتهمت منظمة العفو الدولية (أمنستي) القوات العراقية بمهاجمة مدنيين أكراد بطريقة عشوائية وافتعال حرائق وعمليات نهب في مدينة طوزخورماتو المتعددة القوميات قرب كركوك.

وقالت المنظمة إن تلك "الهجمات العشوائية والنهب والحرق وتدمير مئات الممتلكات في الـ16 من الشهر الجاري أسفرت عن مقتل 11 مدنيا على الأقل".

وأشارت منظمة العفو الدولية إلى أن هذه الحوادث "بدت وكأنها هجوم استهدف الأحياء ذات الأغلبية الكردية من المدينة".

ولفتت مديرة أبحاث الشرق الأوسط في المنظمة لين معلوف إلى أنه "في غضون ساعات دمرت حياة عدد لا يحصى من الرجال والنساء والأطفال في طوزخورماتو، فقد الآلاف من هؤلاء منازلهم ومتاجرهم وكل ما يملكونه".

وأضافت أن هؤلاء يقيمون الآن في مخيمات، ويتساءلون عما إذا كانوا قادرين على العودة إلى ديارهم يوما ما.

المصدر : الفرنسية