2016 عام الاستهداف السياسي والقانوني للأسرى

الحركة الأسيرة في وجدان الداخل الفلسطيني، فعمداء الأسرى هم من الداخل الفلسطيني وهناك 20 أسيرا من الداخل يقضون أطول فترة اعتقال تجاوزت 3 عقود، باقة الغربية نيسان/أبريل 2016.
وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي (الجزيرة-أرشيف)

أصدرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين تقريرها السنوي المتعلق بانتهاكات إسرائيل وجرائمها ضد الأسرى والأسيرات في السجون خلال عام 2016، واعتبرت الهيئة أن هذا العام كان استمرارا لسياسة الاحتلال الإسرائيلي باستهداف الأسرى سياسيا وقانونيا ونزع مكانتهم القانونية وشرعية نضالهم الوطني.

وقالت الهيئة إن إسرائيل ما زالت تتعاطى مع الأسرى وفق قوانينها العسكرية وليس القانون الدولي وتتعامل معهم كمجرمين وإرهابيين ليس لهم حقوق قانونية ولا تعترف بأنهم أسرى حرية شرعيون ومحميون وفق اتفاقيات جنيف الأربع وسائر العهود والمواثيق الدولية والإنسانية مما يعرض حقوقهم الإنسانية إلى انتهاكات كثيرة وخطيرة.

وبحسب التقرير، فقد اعتقل 6635 فلسطينيا خلال العام 2016 من كافة أنحاء فلسطين، كانت النسبة الكبرى منهم التي تقدر بنحو 4446 حالة اعتقال بنسبة 67% من نصيب محافظات الضفة الغربية يليها القدس المحتلة بعدد 1972 حالة اعتقال بنسبة 29.7%. كما شملت الاعتقالات 186 فلسطينيا من قطاع غزة بنسبه 2.8%، والباقي 31 حالة اعتقال من المناطق المحتلة عام 1948.

ويؤكد التقرير أن جميع من مروا بتجربة الاعتقال تعرضوا لشكل أو أكثر من أشكال التعذيب الجسدي أو النفسي، أو الإيذاء المعنوي والإهانة أمام الجمهور وأفراد العائلة، وأن حالات التعذيب ارتفعت في العام 2016 بنسبة 100% مقارنة بالعام 2015 استنادا إلى الشهادات التي وصلت إلى الهيئة من الأسرى وعبر المحامين.

ناشطون يغلقون مقر الصليب الأحمر احتجاجا على تدهور أوضاع الأسرى في السجون الإسرائيلية (الجزيرة-أرشيف)ناشطون يغلقون مقر الصليب الأحمر احتجاجا على تدهور أوضاع الأسرى في السجون الإسرائيلية (الجزيرة-أرشيف)

وكان لافتا في التقرير أن 80% من المعتقلين خلال عام 2016 كانوا من فئتي الشباب والأطفال (ذكورا وإناثا)، ومما يثير القلق الاستهداف المتصاعد للأطفال ممن تقل أعمارهم عن 18 سنة، إذ تم خلال العام 2016 رصد 1384 حالة اعتقال لأطفال قصر تتراوح أعمارهم بين 11 و18 سنة ويشكلون ما نسبته 21% من إجمالي الاعتقالات خلال العام الماضي.

بينما شكلت نسبة الشباب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و30 عاما، والذين تعرضوا للاعتقال خلال العام نفسه 59% من مجموع الاعتقالات، في حين شكلت الفئات العمرية الأخرى ما نسبته 20% من مجموع تلك الاعتقالات. ومن حيث الجنس، فقد اعتقلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي في عام 2016 نحو 170 فتاة وامرأة.

واستمرت إسرائيل -وفقا للتقرير- بملاحقة واعتقال الأسرى المحررين الذين أفرج عنهم في صفقة شاليط عام 2011، حيث اعتقلت ما يقارب 75 أسيرا منهم، بقي 64 أسيرا منهم أعيد فرض الأحكام السابقة عليهم.

كما يشير التقرير إلى استغلال سلطات الاحتلال الإسرائيلي للاعتقال الإداري الذي تلجأ إليه خيارا سهلا وبديلا مريحا للإجراءات الجنائية العادية لتبرير استمرار احتجاز الفلسطينيين دون تهمة أو محاكمة استنادا إلى ما يسمى بـ"الملف السري".

وبحسب التقرير، فإن إسرائيل أصدرت 1704 قرار اعتقال إداري خلال العام 2016 ما بين جديد وتجديد الاعتقال الإداري، بزيادة تفوق 50% عن العام 2015.

‪عائلات أسرى يطالبون بوقف الاعتقال الإداري للفلسطينيين‬ (رويترز-أرشيف)‪عائلات أسرى يطالبون بوقف الاعتقال الإداري للفلسطينيين‬ (رويترز-أرشيف)

ومما كشفه التقرير أيضا اعتقال ما يقارب خمسين صحفيا خلال العام 2016، واعتقال قرابة 85 مواطنا ومواطنة بذريعة نشرهم منشورات تتعارض مع سياسة إسرائيل على صفحاتهم الخاصة على فيسبوك واتهامهم بالتحريض على شبكات التواصل الاجتماعي.

كما تزايدت عقوبة "الحبس المنزلي" والإبعاد عن القدس، حيث تفيد المعطيات الإحصائية إلى أن عدد الأطفال المقدسيين الذين صدرت بحقهم أحكام بالحبس المنزلي خلال عام 2016 بلغ ما يقارب 78 طفلا، وبزيادة قدرها 30% عن العام الذي سبقه الذي سجل خلاله ستون قرارا بالحبس المنزلي.

ومع نهاية العام 2016 فإن عدد الأسرى في السجون الإسرائيلية بلغ خلال ذلك العام نحو سبعة آلاف أسير موزعين على قرابة 22 سجنا ومعتقلا ومركز توقيف، من بينهم قرابة 350 طفلا و49 أسيرة وستة نواب، وسبعمئة معتقل إداري ونحو 1800 مريض، بينهم 26 يعانون مرض السرطان.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

محكمة إسرائلية تصدر حكما بالحبس المنزلي للنائب باسل غطاس

أصدرت محكمة الصلح الإسرائيلية حكما بالحبس المنزلي على النائب العربي في الكنيست باسل غطاس لعشرة أيام، وفرضت عليه شروطا مقيدة أبرزها منعه من السفر وزيارة الأسرى لنصف عام.

Published On 27/12/2016
وقفة في غزة تضامناً مع المعتقلين في السجون الإسرائيلية

نظم مركز غزة لحرية الإعلام اليوم الاثنين وقفة تضامنية أمام مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة تضامنا مع الأسرى الصحفيين في سجون الاحتلال بمناسبة يوم الوفاء للصحفي الفلسطيني.

Published On 26/12/2016
A general view shows the plenum during a session at the Knesset, the Israeli parliament, in Jerusalem July 11, 2016. REUTERS/Ronen Zvulun/File Photo

حظر البرلمان الإسرائيلي (الكنيست) على النواب العرب زيارة الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية. يأتي ذلك بعدما مثل النائب العربي باسل غطاس للتحقيق أمام الشرطة بتهمة تهريب هواتف محمولة لأسرى فلسطينيين.

Published On 20/12/2016
حَــمّلت "حركة الجهاد الإسلامي" الحكومة َالاسرائيلية وأجهزتها الأمنية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرين /أنس شديد، وأحمد أبو فارة/ المضربيْن عن الطعام منذ الخامس والعشرين من سبتمبر/ أيلول الماضي، في ظل تردي وضعهما الصحي.

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية إن الأسيريْن الفلسطينييْن المضربين عن الطعام أنس شديد وأحمد أبو فارة قد تدهورت صحتيهما جراء إضرابهما عن الطعام المتواصل منذ 85 يوما.

Published On 18/12/2016
المزيد من حريات
الأكثر قراءة