دعوة حقوقية لوقف "جرائم" حفتر في بنغازي

مبانٍ سكنية مدمرة في منطقة قنفودة شمال غرب بنغازي بفعل قصف جوي من طائرات دون طيار (الجزيرة)
مبانٍ سكنية مدمرة في منطقة قنفودة شمال غرب بنغازي بفعل قصف جوي من طائرات دون طيار (الجزيرة)

وجهت منظمة التضامن لحقوق الإنسان في ليبيا نداء استغاثة لإنقاذ 133 أسرة قالت إنها تخضع لحصار مستمر من طرف قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في منطقة قنفودة غرب بنغازي.

ودعت في رسالتها لكل من الأمين العام للأمم المتحدة والمدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية رئيس مجلس حقوق الإنسان وغيرهم من المسؤولين الدوليين إلى "منع ارتكاب الجرائم الفظيعة" في حق المحاصرين لإخراجهم من مناطق الاشتباك.

وقالت إن تلك المنطقة تخضع لحصار خانق وقصف بحري وبري وجوي وبجميع أنواع الأسلحة "مما يمكن أن ينطبق معه وصف جرائم الإبادة وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية" وهي جرائم تقع تحت مرأى ومسمع منظمة الأمم المتحدة.

وأشارت المنظمة الحقوقية إلى استمرار "رفض مرتكبي الجرائم فتح ممر آمن لهم (للمحاصرين) الأمر الذي ينذر بكارثة إنسانية جديدة تضاف إلى المآسي السابقة".

ولفتت منظمة التضامن لحقوق الإنسان إلى أن تلك العائلات ومنها 18 أسرة من جنسيات مختلفة مهددة بأن تباد "عن بكرة أبيها" بعد أن أصبحت محاصرة في بضع كيلومترات.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نشر موقع “ميدل إيست آي” تسجيلات صوتية مسربة تكشف دعما بريطانيا فرنسيا أميركيا للواء المتقاعد خليفة حفتر في عملياته المنطلقة من قاعدة قرب مدينة بنغازي شرق ليبيا.

قتل وجرح 18 من قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر في اشتباكات مع مقاتلي مجلس شورى ثوار بنغازي غرب المدينة، بينما قصفت طائرات مسيرة مواقع لمقاتلي المجلس بالمدينة.

قتل أربعة من مجلس شورى ثوار بنغازي بينهم قائد عسكري بارز يدعى حسين الفيتوري بغارة جوية لطائرة تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر استهدفت موقعا لمقاتلي المجلس بمنطقة قنفودة ببنغازي.

المزيد من حريات
الأكثر قراءة