تواصل اعتصام زوجات الصحفيين المعتقلين بمصر


يتواصل لليوم العاشر على التوالي بمقر نقابة الصحفيين في
القاهرة اعتصام زوجات عدد من الصحفيين المصريين المعتقلين، على وقع احتفالات غير مسبوقة باليوبيل الماسي للنقابة، وذلك احتجاجا على استمرار اعتقال أزواجهن وما يمارس ضدهم من انتهاكات يتجاهلها مجلس النقابة.

وتشكو أسر أكثر من تسعين صحفيا معتقلا من تعرض ذويهم للموت البطيء جراء الأجواء غير الآدمية للسجون المصرية، كما تعاني أسرهم ألم فقدهم لمدد قاربت في بعض الأحوال ثلاث سنوات.

يُشار إلى أنه ورغم أن المادة 71 من الدستور تمنع الحبس في قضايا النشر والإعلام، لم تتوقف السلطات المصرية منذ الثالث من يوليو/تموز 2013 عن عمليات القبض على الصحفيين وحبسهم.

وتجاوز عدد من تم حبسهم طيلة الفترة الماضية 150 صحفيا ومصورا، ظل منهم في السجن حتى الآن تسعون صحفيا، يتم حبسهم احتياطيا أو بأحكام قضائية، وفق الباحث بالمرصد العربي لحرية الإعلام أحمد أبو زيد.

 

 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

اعتقلت قوات الأمن المصرية صحفيين بالقاهرة بتهمة "النشر دون ترخيص"، قبل أن تفرج عنهم، بينما لا يزال العشرات معتقلين، الأمر الذى دعا حقوقيين لمناقشة تزايد الانتهاكات بحق الصحفيين ووسائل الإعلام.

أعربت الولايات المتحدة عن قلقها من تراجع وضع حقوق الإنسان بمصر، خصوصا في الأشهر الأخيرة، كما اعتبرت أن نظام عبد الفتاح السيسي يبالغ في تخوفاته الأمنية ويضغط على المجتمع المدني.

عبرت الخارجية الفرنسية اليوم الأربعاء عن قلقها إزاء تهديدات بإغلاق مركز "النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب" بمصر، مؤكدة على "الدور المحوري" للمجتمع المدني في ظل القمع السائد بمصر حاليا.

المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة